fbpx
وطنية

“البام” يجمد عضوية رئيس جماعة مرتيل

قيادة الأصالة والمعاصرة ترد على منتقديها بإحالة رئيس جماعة عزلته الداخلية على لجنة الأخلاقيات

قرر حزب الأصالة والمعاصرة من خلال عضوه العربي لمحارشي، القيادي المقرب من إلياس العماري، تجميد عضوية الأمين العام الإقليمي للحزب بإقليم المضيق الفنيدق داخل جميع أجهزة الحزب.
وسارعت قيادة الحزب، إلى اتخاذ هذا القرار، بعدما اتخذت قيادة العدالة والتنمية قرارا تأديبيا يقضي بطرد نائب رئيس جماعة مرتيل من صفوف الحزب، إثر قرار وزارة الداخلية يوم 30 دجنبر الماضي، الذي قضى أيضا بعزل علي أمنيول، رئيس مجلس جماعة مرتيل من رئاسة المجلس.
وانعقد أول أمس (الثلاثاء) اجتماع طارئ للجنة التي أسندت لها مهمة البت في الوضع التنظيمي و السياسي بمرتيل وبإقليم المضيق –الفنيدق، تحت إشراف العربي لمحارشي، عضو المكتب السياسي ورئيس الهيأة الوطنية للمنتخبين، وبحضور الأمين العام الجهوي، ورئيس قطب التنظيم الجهوي، ورئيس لجنة الأخلاقيات بالمجلس الجهوي للحزب، وأعضاء من الأجهزة التنظيمية بالإقليم.
وتوقف الاجتماع عند الوضع التنظيمي للحزب بالإقليم، واستعراض تداعيات قرار العزل، ونظرا لأن رئيس مجلس جماعة مرتيل يضطلع، في الوقت نفسه، بمهمة الأمانة الإقليمية للحزب بالمضيق-الفنيدق، واعتبارا لعدم انضباط أعضاء المجلس الجماعي لمرتيل، المنتمين إلى “البام”، لتوجيهات الحزب، في ما يتعلق بتشكيل المكتب الجماعي الجديد الذي من المتوقع أن ينتخب اليوم (الخميس)،  فقد تقرر تجميد عضوية أعضاء الحزب بالمجلس الجماعي، وحل جميع أجهزة الحزب بإقليم المضيق-الفنيدق، وإحالة القرارات على لجنة التحكيم والأخلاقيات الوطنية، وتشكيل لجنة إقليمية مؤقتة للإشراف على إعادة هيكلة الحزب بالإقليم، تحت إشراف العربي المحارشي، عضو المكتب السياسي، ومنعم بري، الأمين العام الجهوي بجهة طنجة-تطوان.
عبدالله الكوزي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى