fbpx
الرياضة

الاتحاد الأوربي يبدأ تحقيقا في “نطحة” غاتوزو

يواجه غينارو غاتوزو لاعب خط وسط نادي أسي ميلانو الإيطالي لكرة القدم عقوبات محتملة من قبل اتحاد الكرة الأوربي بعد ما بدر منه في نهاية مباراة فريقه التي خسرها أمام ضيفه توتنهام الإنجليزي بهدف لصفر مساء الثلاثاء الماضي في ذهاب دور 16 من بطولة دوري أبطال أوربا. وسيغيب غاتوزو عن مباراة العودة التي يستضيفها النادي الإنجليزي في تاسع مارس المقبل لحصوله على الإنذار الثالث له بالبطولة، ولكن إيقافه يمتد لفترة أطول بعدما أعلن اتحاد الكرة الأوربي أنه فتح تحقيقا في أحداث المباراة.
وكانت مشادة كلامية وقعت بين غاتوزو وجو جوردان مساعد مدرب توتنهام أثناء المباراة، وعقب انتهاء المباراة وجه اللاعب الإيطالي الدولي «نطحة» إلى مهاجم ميلانو السابق وتدخل زملاؤه لإبعاده عنه.
وأكد غاتوزو لاحقا أنه يتحمل مسؤولية ما بدر منه وقال «لقد استفزني خلال المباراة ولكن من غير المقبول أن أتصرف على هذا النحو تجاه شخص يكبرني سنا، وعلي الآن تحمل مسؤولية ما فعلته».
وأوضح اتحاد الكرة الأوربي أن لجنته التأديبية ستنظر في أحداث المباراة وما بعدها في 21 فبراير الجاري.
وشنت الصحف البريطانية هجوما شرسا على غاتوزو إذ كتبت صحيفة «تايمز» في عنوانها الرئيسي: «عار الميلان .. عنف جاتوسو يلقي بظلاله على ليلة مجد توتنهام». بينما كتبت صحيفة «صن»: «الناطحون: صفر والأبطال:1 ، هدف الفوز المتأخر من بيتر كراوتش يصدم همجيي الميلان».

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق