fbpx
الرياضة

جامعة الدراجات تخطط لإقامة مركز تدريبي بإيطاليا

ثلاثة أعضاء جامعيين يلتقون رئيس الاتحاد الدولي بسويسرا

سافر ثلاثة أعضاء من المكتب الجامعي للجامعة الملكية المغربية لسباق الدراجات بداية الأاسبوع الماضي إلى إيطاليا، لمعاينة عدد من مراكز التكوين والتدريب الأوربية وبحث إمكانية خلق واحد للمنتخبات الوطنية المغربية.
وقالت مصادر مطلعة إن الوفد الذي تكون من محمد بلماحي رئيس الجامعة، وعبد الخالد خلدون أمين المال، ومحمد سعيد بنزكري رئيس اللجنة التقنية، التقى عددا من مديري مراكز التكوين والتدريب وناقشهم حول تفاصيل تأسيسها وسيرها والامكانات اللازمة لإنشائها، مضيفة أن السبب يعود إلى رغبة الجامعة في تحويل المنتخب الوطني إلى فريق احترافي يشارك في الملتقيات الاحترافية العالمية كطوافات فرنسا وإيطاليا وإسبانيا.
وأوضحت المصادر ذاتها أن أكثر المراكز التي أثارت إعجاب المسيرين المغاربة، مركزا يتولى تمويله رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين، لما يتوفر فيه من امكانات ومؤطرين.
وفي السياق ذاته، كشفت المصادر ذاتها أن المسيرين المغاربة انتقلوا إلى مدينة إيغل السويسرية التي يوجد بها مقر الاتحاد الدولي لسباق الدراجات، والتقوا رئيسه الإيرلندي بات ماكايد وناقشوه في موضوع رياضة سباق الدراجات بالمغرب وافتتاح مراكز التكوين بالفيلودروم وأزرو، مضيفة أن ماكايد شكر المسؤولين المغاربة على المجهودات التي يقومون بها من أجل نهضة هذه الرياضة.
وأشارت المصادر ذاتها إلى أن المسيرين المغاربة قدموا لرئيس الاتحاد الدولي لمحة عن نسخة 2011 لطواف المغرب والمنتخبات التي قدمت ترشيحها للمشاركة وجديد النسخة الحالية.
ومن جهة أخرى، أعدت اللجنة المنظمة لنسخة 2011 لطواف المغرب، تقريرا مفصلا عن مراحله والمنتخبات المرشحة للمشاركة والمستشهرين الذين قدموا ملفات لاحتضان التظاهرة.
وكانت منتخبات اليابان والصين والسويد، طلبت المشاركة في نسخة 2011 لطواف المغرب من خلال مراسلتها لإدارة الجامعة الملكية المغربية لسباق الدراجات، ويعتبر طلب كل من السويد واليابان الأول في تاريخ طواف المغرب، خصوصا أنه يحتل الرتبة الثامنة وسط طوافات العالم (فرنسا واسبانيا وإيطاليا).
وتتكون مراحل طواف النسخة الحالية من 10مراحل هي الجديدة – أسفي (156 كيلومترا)، وأسفي – الصويرة(130 كيلومترا) والصويرة – أكادير( 170 كيلومترا) وأولاد برحيل-مراكش (170 كيلومترا)، مراكش- ورزازات (190 كيلومترا)، ورزازات – تنغير (168 كيلومترا)، يملشيل- بني ملال (150 كيلومترا)، بني ملال – أزيلال (120 كيلومترا)، ازيلال- خريبكة (150 كيلومترا)، خريبكة –الدارالبيضاء (140 كيلومترا).
وكانت الجامعة وافقت أخيرا على تأسيس جمعية أطلق عليها ”جمعية طواف المغرب ATM» للتكلف بتنظيمه بشكل احترافي وجيد، وتتكون من خمس وزارات هي الداخلية والشباب والرياضة والصحة والتجهيز والنقل والاتصال، إضافة إلى المستشهري وباقي المتدخلين (الدرك الملكي والوقاية المدنية والقوات المساعدة).

أ. ن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق