fbpx
الرياضة

لقجع يعيد ترتيب أوراق الإدارة التقنية

يعقد فوزي لقجع، رئيس جامعة كرة القدم، بحر الأسبوع المقبل، اجتماعا ثلاثيا مع ناصر لارغيث، المدير التقني الوطني، وحسن حرمة الله، مدير التكوين، لطي صفحة الخلافات بين الإطارين، وتحديد مهام كل واحد منهما، بعد المشاكل التي عاشت على إيقاعها الإدارة التقنية في الآونة الأخيرة.  وحسب معلومات “الصباح الرياضي”، فإن رئيس الجامعة، سئم التصريحات والتصريحات المضادة، التي اتسمت بها الخرجات الإعلامية للإطارين في الفترة الأخيرة، وقرر وضع حد لهذه الخلافات التي لا تخدم مصالح كرة القدم الوطنية.
ومن المتوقع، أن يقدم لارغيث وحرمة الله، خلال الاجتماع ذاته، تقريرا شاملا حول المهام المنجزة منذ توليهما المنصبين داخل الإدارة التقنية، قبل حوالي ثلاثة أشهر.
وشاب الغموض مهمة الإطارين داخل الإدارة التقنية، منذ تعيينهما من طرف الجامعة، في ظل تشبث كل واحد منهما باستقلاليته، وعدم الاستشارة مع الآخر، ما نتج عنه صراع خفي تسربت معالمه إلى وسائل الإعلام الوطنية، التي نبهت في أكثر من مناسبة إلى خطورة الموقف، ومدى تأثيره على نجاح مشروع جامعة لقجع، في إعادة هيكلة الإدارة التقنية.
ووفق إفادة مصادر “الصباح الرياضي”، فإن لقجع، سيعمد في نهاية الاجتماع، إلى توضيح الرؤية، وتوزيع المهام بين الإطارين بكيفية تساهم في السير العادي داخل الإدارة التقنية، بعيدا عن التداخل في الاختصاصات.
يذكر أن ناصر لارغيث، يعتبر نفسه المسؤول الأول والأخير عن الإدارة التقنية، بما فيها التكوين، في ما يعتبر حرمة الله مجال اشتغاله مسؤولا من محمد بودريقة، رئيس لجنة التكوين داخل الجامعة.
نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى