الرياضة

الـوداد فـي افـتـتـاح مـلـعـب الـحـسـيـمـة

حلة جديدة للملعب بعد إصلاح مدرجاته ومرافقه وتزويده بعشب اصطناعي

يفتتح فريقا شباب الريف الحسيمي والوداد الرياضي ملعب ميمون العرصي بالحسيمة، عندما يتباريان على أرضيته لحساب الدورة الثامنة لبطولة القسم الأول لكرة القدم.
وقال مصدر من شباب الحسيمة إن الأشغال بلغت مراحل متقدمة، وتسير بوتيرة سريعة، مشيرا إلى أن سلطات المدينة ومسؤولي الفريق يلحون على الشركة المكلفة بإصلاح الملعب من أجل تسريع وتيرة الأشغال حتى تنتهي في القوت المحدد.
وأضاف المصدر نفسه أن الملعب سيظهر في حلة جديدة، إذ أضيفت إليه بعض المدرجات، وخضعت الأخرى لإصلاحات، شأنها شأن المرافق، خصوصا مستودعات الملابس، إضافة إلى تزويد أرضيته بعشب اصطناعي. واضطر شباب الحسيمة منذ بداية الموسم الجاري إلى استقبال منافسيه بملعب مرشان بطنجة، الذي خاض به آخر مباراة يوم أول أمس (السبت) أمام شباب قصبة تادلة، وتعادل معه بهدف لمثله لحساب الدورة السادسة لبطولة القسم الأول.
وسيتنقل الفريق الحسيمي في الدورة المقبلة (السابعة) إلى تطوان، حيث سيحل ضيفا على المغرب التطواني، قبل أن يستقبل الوداد في الدورة الموالية (الثامنة).
من جانبه، فرض إغلاق ملعب ميمون العرصي على رجاء الحسيمة، الذي ينافس في القسم الثاني، استقبال منافسيه في الملعب البلدي بمدينة زغنغن.
وكان عبد القادر يومير، مدرب شاب الحسيمة، قال في تصريح سابق ل”الصباح الرياضي” إن فريقه يعاني كثيرا جراء إغلاق الملعب، إذ يضطر إلى قطع مسافات طويلة من أجل الاستعداد وخوض المباريات، مشيرا في الوقت ذاته إلى مسؤولي الفريق يجتهدون لضمان نهاية الأشغال في أقرب وقت.
ويذكر أن شباب الحسيمة يقضي أول موسم له بالقسم الأول، الذي صعد إليه نهاية الموسم الماضي، ويوجد بعد إجراء ست دورات من البطولة في المركز السابع بسبع نقاط، حصل عليها من فوزين وتعادل، فيما مني بثلاث هزائم.
عبد الإله المتقي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق