fbpx
دوليات

” داعش” ينعش أسواق البذلات العسكرية ببغداد

بذلات على المقاس بألوان ونياشين ورتب عسكرية تحت الطلب بأسعار “مناسبة”

بعد إعلان المرجعية الشيعية في العراق فتوى القتال ضد قوات “داعش” التي هددت بالوصول إلى النجف وكربلاء وتهديم المراقد الدينية، ازدحمت مراكز المتطوعين بما سماه رئيس الوزراء المالكي “الجيش الرديف”. ولحاجة هذا الجيش إلى تجهيزات عسكرية ليس من السهولة تأمينها بهذه السرعة من الوزارات المختصة


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى