fbpx
الأولى

شكرا 2022

كما تمنينا أن تنتهي 2022 بسرعة، بسبب بداياتها القاسية، تمنينا أيضا أن تستمر إلى ما لا نهاية، لنهاياتها السعيدة (كرم رباني من السماء سقى الزرع والضرع، واستحقاق رياضي تاريخي غير مسبوق أنارت فيه أضواء المغرب العالم). ينزل الغيث وتزهر السحب ماء عذبا، في الوقت الذي كدنا نفقدأكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى