الصباح الفني

مسرحيو مراكش غاضبون

استنكر مسرحيو مراكش ما أسموه «تفاقم المشاكل التنظيمية وتفشي الخروقات القانونية والتلاعبات في المكتب الجهوي للنقابة المغربية لمحترفي المسرح بمراكش». وأشار بيان موجه للرأي العام من طرف ثمانية وسبعين منخرطا بالنقابة ذاتها، إلى انعقاد اجتماع موسع بتاريخ 23 يونيو 2010، بحضور الرئيس حسن النفالي بمعية أعضاء المكتب التنفيذي للوقوف على «ثبوت الاختلال وسوء التدبير»، قبل أن يقرر رئيس النقابة تجميد صلاحية المكتب الجهوي بتزكية من الجمع العام مقابل تعليق الدعوى العمومية المتعلقة ب»الخروقات المالية» إلى حين انعقاد الجمع العام الاستثنائي الذي دعا إليه الفنانون المراكشيون بطلب موقع من طرف 100 منخرطة ومنخرط، والذي كان رئيس النقابة التزم بعقده في أقرب الآجال، دون أن يفي بوعده بعد انصرام ستة أشهر، حسب البيان الاستنكاري.
وتساءل فنانو مدينة مراكش عبر البيان ذاته عن أسباب التماطل معتبرين تجاهل مطلبهم المشروع مسا بكرامتهم وتصغيرا لقيمتهم، متشبثين بالخيار الديمقراطي شرطا أساسيا للممارسة النقابية والفنية، كما أعلنوا تشبثهم ب»محاربة الفساد وأصوله».
وطالب الموقعون على البيان بعقد جمع استثنائي عاجل ومواصلة النضال في صفوف النقابة المغربية  لمحترفي المسرح ودعوة كافة أعضاء المكتب التنفيذي لتحمل مسؤوليتهم المهنية والأخلاقية إزاء الأوضاع المزرية التي يعيشها فرع مراكش، وتحميل المسؤولية لرئيس الفرع الجهوي في كل ما تعرفه النقابة من ترد واضطراب وتحميل مسؤولية تأخير الجمع العام لرئيس النقابة المغربية لمحترفي المسرح.
وأدلى الموقعون بنسخ من العديد من المراسلات التي وجهت إلى كل من أمين المال لتوقيف الحساب البنكي للفرع الجهوي بمراكش وإرجاع الأموال المسحوبة منه بدون سند قانوني، بالإضافة إلى رسالتين للجنة التحضيرية الأولى موجهة إلى رئيس النقابة والثانية تنبيهية لأعضاء المكتب الجهوي موجهة إلى رئيس الفرع وبيان للرأي العام موقع من طرف المنخرطين، وطلب عقد جمع عام استثنائي موقع من طرف 100 منخرط.

محمد السريدي (مراكش)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض