اذاعة وتلفزيون

شذى الألحان يحتفي بسيدة الطرب العربي

يتوقف عند أهم محطات مسيرتها الفنية في ذكرى رحيلها

يخصص برنامج «شذى الألحان» الذي يعده الفنان والباحث الموسيقي عبد السلام الخلوفي، وتقدمه المنشدة ماجدة اليحياوي، حلقته التي تبث اليوم على القناة الثانية، للاحتفاء بسيدة الطرب العربي أم كلثوم، الست بالنسبة إلى مريديها في الوطن العربي، و»ثومة» بالنسبة إلى مقربيها. ويحاول البرنامج أن يتوقف عند أهم محطات مسيرتها الفنية، ليسلط الضوء على حيثيات المرحلة، ويقدم نماذج غنائية أبدعت في الحقبة نفسها، محاولا رسم أهم المعالم الفنية لمسيرة سيدة الطرب العربي أم كلثوم، التي ناهزت ستة عقود. انطلقت في العقد الثاني من القرن العشرين وانتهت بوفاتها مطلع فبراير من سنة 1975، وأبدعت فيها المئات من الأعمال الخالدة.
وتقدم الحلقة نماذج منها، بأصوات كل من محسن صلاح الدين، الفائز بالدورة السابعة لاستوديو دوزيم، الذي سيؤدي مقاطع من رباعيات الخيام، وأغنية أهل الهوى من ألحان المبدع زكرياء أحمد، كما ستقدم المطربة دنيا لطيفي، ابنة القناة الثانية، التي تألقت في مسابقة سوبر ستار العرب، التي تبث على إحدى القنوات اللبنانية، إذ وصلت نهاية دورته الخامسة، رائعة «رق الحبيب» التي أبدع لحنها، رفيق درب أم كلثوم «محمد القصبجي»، كما ستؤدي رفقة عازف العود محمد الأشرقي، أغنية «حيرت قلبي معاك»، أما المطربة سميرة بلحاج، خريجة الدورة الثالثة من مسابقة «استوديو دوزيم»، فستؤدي رائعة الملحن محمد عبد الوهاب «هذه ليلتي» للشاعر اللبناني «جورج جرادق»، وإسأل روحك» من ألحان «محمد الموجي»، وتمثل هذه الأغنية للمرحلة التي انفتحت فيها أم كلثوم على الملحنين الشباب، كالموجي وبليغ حمدي وسيد مكاوي، وتشارك في الحلقة أيضا، فرقة «خوالد الطرب» التي ستقدم كل من «الورد جميل» و»غني لي شوية»، بمجموعة صوتية.
ويذكر أن برنامج «شذى الألحان» صور منتصف يناير الجاري، أربع حلقات أخرى، تتعلق الأولى بالاحتفاء بالمولد النبوي الشريف، بمشاركة المجموعة التازية للأمداح النبوية، ومجموعة المنشد عبد الرحيم عبد المومن، المستقر بباريس، والمنشد نورالدين أمين شقرون، الفائز بالدورة السابقة لمنشد الشارقة، بالإمارات العربية المتحدة، كأحسن منشد عربي، ويشارك أيضا المنشد المتميز عادل جباري، ويفتتح الحلقة المقرئ محمد قطيب الفائز بجائزة الدورة السادسة لمسابقة مواهب في تجويد القرآن الكريم، التي تنظمها القناة الثانية.
أما الثانية فمخصصة للموسيقار المغربي عبد السلام عامر، بحضور رفيق دربه في الإبداع، الشاعر عبد الرفيع جواهري، الذي سيقدم إضاءاته المعرفية، ويسلط الضوء على جوانب خفية في سيرة هذا المبدع،  في الحلقة التي شارك فيها كل من لمياء زايدي الفائزة بالدورة السابعة لاستوديو دوزيم، والتي ستؤدي «واحة العمر» و «القمر الأحمر»، وخريجة استوديو دوزيم فاتن هلال بك، التي ستقدم «آخر آه» و «قصة الأشواق»، ويؤدي توفيق البوشيتي الفائز بالدورة السادسة لاستوديو دوزيم، «راحلة» ومقاطع من « الشاطئ» رفقة عازف العود الكبير سعيد الشرايبي، كما سيقدم إلياس طه «ميعاد» و»حبيبتي».
أما الحلقة الثالثة فتتضمن ألوانا مختلفة من الطرب، بمشاركة جوق محمد العربي التمسماني، الذي يرافقه عازف الكمان الفرنسي «ماريو فورتي»، عضو الأركسترا السمفوني بباريس، كما يحضر فيها فؤاد الزبادي وليلى البراق، وفرقة الموشحات العربية بقيادة أحمد همراس، ومراد البوريقي خريج استوديو دوزيم بدوره. وخصصت الحلقة الرابعة لجولة بين دروب النغم، بمشاركة مجموعة أبناء زرياب بقيادة محمد العوامي، ومشاركة نجل الهرم مولاي أحمد الوكيلي، الفنان حاتم الوكيلي، كما شارك في الحلقة المنشد المميز عبد السلام السفياني، كما حضرت الحلقة الطفلة المميزة نجمة زرهون منال القباج، لأداء إحدى قصائد الملحون، وقدم في الحلقة نفسها خماسي عازف الناي المغربي رشيد زروال، والذي رافقه أحد كبار عازفي القانون على الصعيد العالمي، الفنان التركي يلدن إركوزال، الذي تعرف عليه الجمهور المغربي، من خلال توزيعه وعزفه لموسيقى المسلسل المكسيكي «سنوات الضياع».

جمال الخنوسي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق