fbpx
الرياضة

مخاوف بشـأن مصير قانون الرياضة بالأمانة العامة

أبدت فعاليات رياضية قلقها من إمكانية إعادة قانون التربية البدنية والرياضة الجديد 30/09 إلى التصويت مرة ثانية، في حالة تحفظ الأمانة العامة للحكومة على بعض فصوله، خاصة أن التاريخ الافتراضي لانطلاق العمل به هو دجنبر 2011.
وعلم “الصباح الرياضي” من مصدر مطلع أن بعض الأجهزة الرياضية غير واثقة مما إذا كانت الأمانة العامة للحكومة وافقت رسميا على نشر القانون بالجريدة الرسمية ودخوله حيز التطبيق في التاريخ المذكور، بالنظر إلى وجود تناقضات في بعض فصوله، وعدم اعتماده الدقة في بنود أخرى، من خلال استعمال مصطلحات تفيد الجواز والإمكان عوض عبارات تحسم بشكل قطعي في


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى