fbpx
الرياضة

مخاوف بشـأن مصير قانون الرياضة بالأمانة العامة

أبدت فعاليات رياضية قلقها من إمكانية إعادة قانون التربية البدنية والرياضة الجديد 30/09 إلى التصويت مرة ثانية، في حالة تحفظ الأمانة العامة للحكومة على بعض فصوله، خاصة أن التاريخ الافتراضي لانطلاق العمل به هو دجنبر 2011.
وعلم “الصباح الرياضي” من مصدر مطلع أن بعض الأجهزة الرياضية غير واثقة مما إذا كانت الأمانة العامة للحكومة وافقت رسميا على نشر القانون بالجريدة الرسمية ودخوله حيز التطبيق في التاريخ المذكور، بالنظر إلى وجود تناقضات في بعض فصوله، وعدم اعتماده الدقة في بنود أخرى، من خلال استعمال مصطلحات تفيد الجواز والإمكان عوض عبارات تحسم بشكل قطعي في

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

انت تستخدم إضافة تمنع الإعلانات

نود أن نشكركم على زيارتكم لموقعنا. لكننا نود أيضًا تقديم تجربة مميزة ومثيرة لكم. لكن يبدو أن مانع الإعلانات الذي تستخدمونه يعيقنا في تقديم أفضل ما لدينا.