fbpx
ملف الصباح

مستقبل المملكة يخيف الجيران

يجمع الباحثون أن مكائد الجيران في الشرق والشمال، من أبرز عوامل الضعف التي يعانيها المغرب، منذ الاستقلال، سواء تعلق الأمر بفرص التنمية الضائعة، نتيجة مسار استكمال الوحدة الترابية، أو الحروب التي استنزفت المملكة، ويطرح السؤال، حول ما الذي يمكن للمغرب أن يحققه في حال التخلص من لعنة حقد الجارتين الشرقيةأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة بريد أمانة
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداءا من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين

   
زر الذهاب إلى الأعلى