الرياضة

عدت إلى أولمبيك خريبكة بإلحاح من الجمهور

البزغودي قال إن الفريق عازم على تقديم مستوى جيد الموسم المقبل

قال إبراهيم البزغودي، الملتحق حديثا بفريق أولمبيك خريبكة لكرة القدم، إن عودته إلى أحضان فريقه السابق هي شرف كبير بالنسبة إليه، موضحا في حوار مع “الصباح الرياضي”، أن هناك رغبة كبيرة من قبل جميع فعاليات الفريق من أجل إعادة النادي لسابق عهده، ومعانقته للألقاب مجددا. وأكد البزغودي أن جماهير أولمبيك خريبكة، كان لها الفضل الكبير في عودته إلى أولمبيك خريبكة، دون إغفال دور المكتب المسير الذي أصر على التوقيع إليه. وفي ما يلي نص الحوار:

بداية كيف تمت عودتك إلى فريقك السابق أولمبيك خريبكة ؟
عدت إلى أحضان أولمبيك خريبكة بعد اتصالات من المكتب المسير للفريق الذي أبدى رغبته في التعاقد معي. اجتمعت بالمسؤولين واتفقنا على شروط العقد الذي التحقت بموجبه بالفريق. شرف كبير أن أعود مجددا للعب مع أولمبيك خريبكة الذي تألقت رفقته في المواسم الماضية، والذي أكن له كل الحب والتقدير. وما أتمناه هو الظهور بشكل جيد مع الفريق خلال الموسم المقبل.

لكن الكثيرين تحدثوا أنه كانت صعوبات قبل توقيعك للفريق؟
لا، لم تكن هناك أي صعوبات أو تردد من أجل التوقيع لأولمبيك خريبكة. كانت كل الأمور والترتيبات عادية بالنسبة إلي.

هل توصلت بعروض من فرق أخرى قبل توقيعك لأولمبيك خريبكة؟
نعم، كانت هناك اتصالات مع مجموعة من الفرق الوطنية التي أبدت رغبتها في انضمامي إليها، لكنني فضلت التوقيع لأولمبيك خريبكة.

لماذا فضلت أولمبيك خريبكة على الفرق الأخرى؟
أعتقد أن سبب اختياري اللعب في صفوف أولمبيك خريبكة يعود بالأساس لمعرفتي المسبقة بالنادي وبمسؤوليه. إلحاح الجمهور الخريبكي على عودتي للفريق كان له الوقع الكبير في تفضيلي الالتحاق بخريبكة. وما أتمناه هو أن أكون عند حسن ظن الجميع.

كيف تنظر إلى مستقبل الفريق في الموسم المقبل؟
هناك رغبة كبيرة من قبل كل فعاليات الفريق من مكتب مسير وإدارة تقنية وجمهور لعودة أولمبيك خريبكة لسابق عهده، وهذا ما سيحفز اللاعبين على بدل كل جهدهم للظهور بمستوى جيد. أظن أنه بتكاثف عمل الجميع سيصل الفريق لمبتغاه، وسيقول كلمته الموسم المقبل.

كيف تقيم تجربتك رفقة أولمبيك آسفي؟
كانت تجربة جيدة ومفيدة رفقة فريق كبير أكن له ولجمهوره كل التقدير. وما أود قوله هو إن مسؤولي أولمبيك آسفي ساعدوني بشكل كبير على التعافي، والمرور من المحنة التي عانيتها بعد الإصابة التي تعرضت لها، ومنحوني بالتالي الثقة للعودة إلى الميادين مجددا، لذا فإنني أوجه إليهم خالص الشكر والامتنان.

ما تعليقك على فوز المنتخب المتوسطي بذهبية ألعاب البحر الأبيض المتوسط؟
فوز المنتخب الوطني المتوسطي بالميدالية الذهبية في ألعاب البحر الأبيض المتوسط بتركيا، هو شرف لكل المغاربة. أعتقد أن منح الثقة  إلى جميع الأطر الوطنية التي تشتغل بالفئات الصغرى، وإعطائها الوقت الكافي كفيل بتحقيق النتائج مستقبلا.

ما رسالتك إلى جمهور أولمبيك خريبكة ؟
جمهور الفريق هو الذي يصنع الفرجة بخريبكة، أتمنى أن يساندنا ويدعمنا من أجل عودة الفريق إلى الرتب المتقدمة والبحث عن الألقاب.

أجرى الحوار: عبد الفتاح قنفود (خريبكة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق