حوادث

إتلاف كمية من أدوات الشيشة بمكناس

أشرف قائد الملحقة الإدارية العاشرة بمكناس أخيرا، وبحضور أعضاء لجنة مختلطة بمقر المعرض الجهوي الواقع بتراب المنطقة الحضرية بالمدينة على إتلاف 395 قنينة «شيشة» و319 من أنابيبها المطاطية و44 كيلوغراما من مادة (المعسل).
وقد أكد بعض الأطباء المختصين ل «الصباح» بأن تبغ الشيشة أشد خطرا من أنواع التبغ الأخرى وأن تدخين شيشة واحدة يعادل تدخين علبة سجائر كاملة، أما إذا تم مزجها كما يحدث في كثير من الحالات بالمعجون أو الشيرا أو مساحيق الأقراص المهلوسة أو غيرها من المواد المخدرة والتي يرتفع ثمنها من 20 إلى 50 درهم لكل جرعة واحدة أو ما يسمى ب( مجمر)، فإنها تشكل خطورة أكبر على مستهلكيها.
 وفي إطار تتبع توصيات اللجنة الإقليمية الموسعة، داهمت السلطات المحلية بتعاون وتنسيق مع مجلس الجماعة الحضرية الثلاثاء والأربعاء 18 و19 من الشهر الجاري 23 مقهى بمختلف المناطق الحضرية بالمدينة، من بينها واحدة تابعة للنادي الرياضي المكناسي لكرة القدم، إذ تقرر إغلاق ستة منها لفترات مؤقتة تتراوح مابين شهر وشهرين . وما يميز الحملة التطهيرية المشار إليها، أنها جاءت أياما معدودة قبل حلول شهر رمضان، ما خلف ارتياحا عميقا لدى عموم المواطنين بالعاصمة الإسماعيلية.

حميد بن التهامي (مكناس)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق