fbpx
الصباح الثـــــــقافـي

اختتام مهرجان الفيلم القصير والوثائقي بالبيضاء

الدورة الحالية كرمت الفنان المصري يوسف شعبان والممثلة فيفي عبده

تختتم اليوم (الأربعاء) بالدار البيضاء فعاليات الدورة الثامنة من المهرجان الدولي للفيلم القصير والشريط الوثائقي بتكريم عدد من الأسماء الفنية والإعلامية أبرزهم الممثلتين المغربيتين سعاد العلوي ونزهة بدر والإعلامي المصري جمال عبد الناصر. وسيتم خلال اليوم الأخير للمهرجان الذي انطلق السبت الماضي تحت شعار “السينما بين الإصلاح والثورة” الرقمية، عن الأعمال المتوجة في صنفي الفيلم القصير والأشرطة الوثائقية من قبل لجنة تحكيم المهرجان التي تضم في عضويتها طاهر حوشي مدير مهرجان الفيلم الشرقي بجنيف، والمخرج المصري عاطف عبد اللطيف والزميل الصحافي توفيق ناديري والمخرج المغربي إبراهيم الشكيري والمخرج الإيراني كاظم نزاري.
ويتبارى على جوائز المهرجان 15 فيلما قصيرا و10 أفلام وثائقية تمثل دول سويسرا ومصر وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية والسودان والجزائر وإيران فضلا عن البلد المنظم المغرب، كلها عرضت خلال أيام المهرجان.
وتميزت الدورة الحالية للمهرجان الدولي للفيلم القصير والشريط الوثائقي، بحضور الفنان المصري يوسف شعبان والممثلة المصرية فيفي عبده اللذين كانا من أبرز المكرمين خلال الدورة الحالية، إضافة إلى تكريم الممثل المغربي عز العرب الكغاط فضلا عن الممثلة المصرية نادية الجندي التي تعذر عليها حضور المهرجان في آخر لحظة لأسباب شخصية وفق ما أكدت ذلك مصادر مطلعة.
وعرفت دورة المهرجان برمجة العديد من الأنشطة عبارة عن ورشات تكوينية وندوات ناقشت مواضيع مختلفة من بينها موضوع “السينما بين الإصلاح والثورة الرقمية” شاركت فيها مجموعة من الأسماء المهتمة والمتخصصة، كمالا أن فقرات المهرجان عرضت في فضاءات مختلفة تمثلت منها ساحة “النيفادا” والمركب الثقافي سيدي بليوط فضلا عن ساحة المدن المتوأمة بالمحمدية، إضافة إلى تنظيم مقابلة ودية في كرة القدم جمعت فريقين أحدهما يمثل الفنانين والثاني يمثل نادي المغرب للقضاة جرت أطوارها بملعب “رحال” بالمدينة القديمة للدار البيضاء.
وفي سياق متصل اعتبر محمد المشتري رئيس المهرجان، في تصريح ل”الصباح” أن اختيار عرض الأفلام المشاركة في الهواء الطلق، تحكمت فيه اعتبارات كثيرة منها رغبة المنظمين في الانفتاح على مختلف الشرائح الاجتماعية وجعل السينما في متناول الجميع.
وأضاف المشتري أن المهرجان الدولي للفيلم القصير والشريط الوثائقي حرص في دوراته السابقة أو الحالية على الاحتفاء بنجوم السينما المغاربة والأجانب، إذ سبق للمهرجان أن كرم كلا من الفنانين حسن حسني وعبد العزيز مخيون والفنانة المعتزلة ليلى الجزائرية والمخرجين سمير سيف وعلي بدرخان ومحمد عبد العزيز وأحمد عوض وغيرهم.
وأكد المشتري أن المهرجان سيعقد شراكة مع مهرجان جنيف للفيلم الشرقي والذي يمثله في الدورة الحالية مديره المخرج السينمائي والناقد طاهر حوشي، وجمعية “مسافرون” للفن والسياحة التي يمثلها الصحافي عاطف عبد اللطيف، فضلا عن عزم المهرجان ابتداءا من الدورة المقبلة الانفتاح على الأشرطة السينمائية الطويلة.

عزيز المجدوب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى