fbpx
اذاعة وتلفزيون

العكاف يتوج بميدالية “فيرماي” من أكاديمية الفنون بفرنسا

مبدع موسيقى “حديدان” و”رمانة وبرطال” وأعمال أخرى سعيد بتمثيل المغرب

توج الموسيقار بلعيد العكاف ومبدع الموسيقى التصويرية لعدد من الأعمال التلفزيونية مثل «حديدان» و»رمانة وبرطال» و»الحسين والصافية»، بميدالية «فيرماي» وشهادة الاعتراف من الأكاديمية الفرنسية للفنون، وذلك في حفل نظم يوم ثامن يونيو الجاري بحضور عدة متوجين وشخصيات معروفة في مجالات متعددة وقال بلعيد العكاف في تصريح ل»الصباح» إن نيله الجائزة جاء بعد دراسة معمقة للملف الذي تقدم به واستجابته لجميع المعايير الدولية الخاصة بالحصول عليها.
وأضاف بلعيد قائلا «أنا سعيد جدا بتمثيل المغرب في تظاهرة من هذا الحجم وذات صيت عالمي»، مضيفا أنه سعادته كانت أكبر بانضمامه إلى عضوية أكاديمية الفنون والعلوم والآداب.
ومن بين الأعمال التي اشتهر بها بلعيد العكاف إنجازه موسيقى تصويرية لعدة أعمال تلفزيونية حققت نسب مشاهدة عالية من بينها الأشرطة التلفزيونية «الدويبة» و»سوق النسا» و»الماكينة» و»عطش» وسلسلة «ثغالين».
وخلال السنة الجارية حصل الموسيقار بلعيد العكاف على جائزة ذهبية عن عمل موسيقي اختار له اسم «من طنجة إلى الكويرة»، الذي اشتغل فيه على كل الأنماط الموسيقية للمغرب بهدف التأريخ لها.
ويذكر أن أكاديمية الفنون منذ تأسيسها سنة 1915 توجت العديد من الشخصيات من بينها ملكة بلجيكا وملكة التايلاند والقديس بول بو بارد والفنان الفرنسي الكبير ساشا غيتري.
ومثل الموسيقار العكاف المغرب في العديد من التظاهرات الفنية والثقافية في شتى بقاع العالم، والتي حصل فيها على عدة تتويجات مهمة أغنت مساره الفني.
وتخرج بلعيد العكاف من المعهد العالي «تشايكوفسكي» للموسيقى بالاتحاد السوفياتي سابقا، كما يشغل عدة مناصب منها أستاذ باحث بالمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، وأستاذ بالمعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي والمدير الفني ونائب رئيس اللجنة الوطنية للموسيقى وأستاذ بالمعهد الوطني للموسيقى والرقص.
وجاء تتويج بلعيد العكاف بعد أربعة عقود من عطاءاته المتواصلة في الحقل الموسيقي، إذ أبدع العديد من المعزوفات والأعمال التي تنافست إلى جانب أعمال أجنبية في العديد من المحافل.
استحق بلعيد العكاف كثيرا من الجوائز من بينها الجائزة الأولى للعزف على القيثارة سنة 1978 وجائزة الفارابي لليونسكو سنة 2009 وميدالية ذهبية للاستحقاق سنة 2012.

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى