fbpx
مجتمع

توسيـع قاعـدة الملقحيـن

أعلنت وزارة الصحة، عن توسيع دائرة الاستفادة من الحملة الوطنية للتلقيح، بالنسبة إلى المواطنين الذين تتراوح أعمارهم بين 60 سنة و64، ابتداء من اليوم (الأربعاء)، وعن توسيع الشريحة الأولى للأشخاص الحاملين لأمراض مزمنة، بما فيها أمراض الأورام، والذين يتوفرون على أنظمة التغطية الصحية الإجبارية (الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي)، إضافة إلى نظام “راميد”، بالموازاة مع تلقيح الفئة المستهدفة حاليا، والتي تهم الفئات البالغة من العمر 65 سنة فما فوق، حسب بلاغ أصدرته الوزارة، الأحد الماضي، وتوصلت “الصباح” بنسخة منه.
ودعت الوزارة، في البلاغ نفسه، جميع المواطنين من الفئات المستهدفة، إلى مواصلة الانخراط في الحملة الوطنية للتلقيح، من أجل تحقيق المناعة الجماعية، عبر إرسال رسالة نصية قصيرة إلى الرقم المجاني 1717 أو من خلال البوابة الإلكترونية liqahcorona.ma للتمكن من الحصول على موعد ومكان التلقيح، مشددة في الوقت نفسه، على ضرورة الاستمرار في احترام التدابير الوقائية، سواء قبل أو خلال أو بعد عملية التلقيح ضد الفيروس، للمساهمة في جهود الحد من انتشاره، خاصة في ظل اكتشاف سلالات متحورة جديدة ببلادنا. وانطلقت حملة التلقيح الوطنية قبل أسابيع، بعد التوصل بملايين الجرعات من لقاحي “سينوفارم” الصيني و”أسترازينيكا” البريطاني، المصنع في الهند، بهدف التوصل خلال الشهور المقبلة إلى تلقيح 80 في المائة من المواطنين، من أجل الحد من تفشي الفيروس والتمكن من العودة إلى الحياة الطبيعية.
نورا الفواري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى