fbpx
الرياضة

كورونا يؤزم أندية العالم

عبر الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، عن تخوفه من الأزمة التي ضربت جل الأندية في العالم، بسبب تداعيات انتشار فيروس كورونا، إذ منها ما تراجعت مداخيلها بالنصف، في أزمة غير مسبوقة.
ونشر الاتحاد الدولي تقارير مالية بخصوص الوضعية الحالية لأندية العالم، من بينها تقرير يتطرق لتراجع التداول في سوق الانتقالات، بنسبة تجاوز ب 23% في 2020، بسبب تأثير الجائحة، وهي أعلى نسبة تراجع في السنوات الأخيرة.
وحسب التقرير نفسه، وصل إجمالي الإنفاق في السنة نفسها، إلى 5.63 ملايير دولار، مقابل 7.35 ملايير دولار في 2019، فيما واصلت الأندية الأوربية تصدر القائمة، رغم توقف النشاط في مارس الماضي.
وتصدرت الأندية الإنجليزية، حسب التقرير ذاته، القائمة، بإجمالي 1.627 مليار دولار، متبوعة بالفرق الإيطالية ( 731.5 مليون دولار)، ثم الإسبانية والألمانية والفرنسية.
وأشار التقرير إلى معاناة فرق عريقة وكبيرة بأوربا من تراجع مداخيلها بشكل كبير جدا، إذ منها ما اتخذ تدابير صارمة للتقليل من المصاريف، على غرار برشلونة الذي أوقف صرف رواتب اللاعبين ستة أشهر، بعد ارتفاع ديونه إلى 900 مليون أورو، وبايرن ميونيخ، بطل أوربا، الذي أعلن نهجه خطة تقشفية صارمة لتفادي الانهيار المالي.
وتمنى الاتحاد الدولي أن تزول الجائحة في السنة الجارية، وأن تعود الجماهير للملاعب، من أجل تفادي انهيار أكثر للمنظومة الاقتصادية الرياضية، خاصة أن بعض الأندية متوسطة الدخل في فرنسا وإيطاليا وإسبانيا، طالبت بدعم الدولة، لتفادي الإفلاس.
العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى