fbpx
وطنية

حريق يمحو المسجد الأعظم لتارودانت

تسببت ألسنة النيران التي اندلعت بالمسجد الأعظم (الجامع الكبير) بتارودانت، عند صلاة الفجر أمس (الثلاثاء)، في إتلاف محتويات المسجد ومعالمه العمرانية والدينية، دون أن يخلف الحادث أضرارا بشرية. ورجحت مصادر “الصباح” أن تكون الشرارة الأولى للحريق انطلقت من جناح صلاة النساء، بسبب تماس كهربائي، لتنتقل إلى الأسقف الخشبية للمسجد والأبواب والحصائر والكتب الدينية التي كانت بخزانته. وأفادت مصادر “الصباح” أن أفراد الوقاية المدنية بتارودانت وفريقا من إطفائيي أكادير ظلوا، طيلة صباح


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى