fbpx
الرياضة

العسري يهزم كورونا

يستأنف مهامه هذا الأسبوع وسطاد و»الطاس» يودعان كأس العرش
غادر مصطفى العسري، مدرب سطاد المغربي لكرة القدم، المستشفى، الاثنين الماضي، بعد شفائه من فيروس “كورونا”.
وقال العسري، في تصريح ل”الصباح”، إن صحته في تحسن، وسيعود لاستئناف مهامه مع الفريق، بعد غياب 20 يوما.
وأضاف العسري أنه عانى كثيرا في الفترة الماضية، جراء أعراض الفيروس، والتي فرضت عليه دخول المستشفى، في وضعية صعبة، مشيرا إلى أن الإجهاد الذي عاناه في فترة الاستعدادات والمباريات الودية زاد من متاعبه الصحية.
وقال العسري “عشنا ضغطا كبيرا في نهاية الموسم الماضي، لأننا نافسنا على الصعود، ونجحنا في تحقيقه، وهو أمر هام بالنسبة إلى ناد تاريخي، وعريق، من حجم سطاد، ومباشرة بعد تحقيق هذا الهدف لم يكن لدي وقت للراحة، إذ لعبنا مباراة في كأس العرش، وشرعنا في الأسبوع نفسه في التحضير للموسم الجديد”.
وتابع العسري» أشكر الطاقم الطبي الذي أشرف على علاجي بالمستشفى، كما أشكر مسيري سطاد، خصوصا الرئيس جمال السنوسي، واللاعبين على تضامنهم معي في الظرف الذي مررت به».
وعن غيابه عن الفريق في المباريات الثلاث الماضية، قال العسري» ليست المشكلة في غيابي، بل في مرض أغلب الطاقم الطبي، وهذا أثر على تركيز اللاعبين، لكن سطاد ناد عريق، ولا يتوقف على شخص معين، وسنواصل العمل بطريقة احترافية».
وأقصي سطاد من مسابقة كأس العرش على يد اتحاد سيدي قاسم بهدف لاعبه السابق خالد زين الدين، كما أقصي الاتحاد البيضاوي، “الطاس”، الذي فاز بلقب السنة الماضية، بقيادة العسري نفسه.
عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى