fbpx
حوادث

أمن ابن سليمان يسقط عصابة لترويج مخدرات

حولت عصابة سطح منزل بحي الفرح بابن سليمان، إلى وكر لترويج المخدرات والمسكرات والدعارة، بعد أن أجبرت الجيران على التزام الصمت، خوفا من أعمال انتقامية، فصار قبلة لكل المدمنين، قبل أن تتدخل العناصر الأمنية وتضع حدا لهذا التسيب، إذ تمكنت من تحرير المنزل، واعتقال ستة من أفراد العصابة من بينهم فتاتان، وأسفر تفتيش المنزل عن حجز أزيد من 80 لترا من مسكر ماء الحياة “الماحيا”، وكمية من مخدر الشيرا.
وحسب مصادر “الصباح” فإن الموقوفين، من ذوي السوابق باستثناء الفتاتين، وخلصت الأبحاث الأولية معهم، أنهم استغلوا المنزل لترويج المخدرات، عنوة وضدا على إرادة الجيران، الذين استنجدوا بالأمن، من أجل إعادة الأمور إلى نصابها.
وكشفت المصادر أن المنزل تحول إلى مقر للمدمنين على المخدرات، يقتنون المخدرات من المتهمين دون مراعاة سكانها، متسببين في فوضى.
وأكدت المصادر أن اعتقال المتهمين لم يكن هينا، إذ لم تتمكن العناصر الأمنية من اقتحام المنزل إلا بعد مدة من الزمن بسبب وجود بابين حديدين، قبل أن يتم نقل الموقوفين إلى مقر الشرطة القضائية، من أجل تعميق البحث معهم. واعترف الموقوفون بالمنسوب إليهم، وأكدوا أنهم قرروا استغلال المنزل في ترويج المخدرات، للتمويه على رجال الأمن. وقد تم وضع المعنيين رهن تدبير الحراسة النظرية للبحث معهم حول الافعال المنسوبة إليهم، تحت إشراف النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بهذه المدينة.
وعلاقة بالموضوع، قامت العناصر الأمنية بتحديد مكان شخص مبحوث عنه على الصعيد الوطني من أجل ترويج المخدرات والضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض والسرقة الموصوفة بموجب ست برقيات بحث على الصعيد الوطني، وجرى إيقافه. ويتعلق الأمر بشخص من ذوي السوابق يبلغ من العمر 26 سنة واعترف بترويجه لمخدر الشيرا بمعية والده الذي سبق أن تم إيقافه في مداهمة سابقة لمنزله.
المعني متورط ايضا في خمس قضايا ضرب وجرح مقرون بفعل السرقة تحت التهديد، وقد تم وضعه رهن تدبير الحراسة النظرية للبحث معه حول الأفعال المنسوبة إليه، تحت إشراف النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف البيضاء.

كمال الشمسي (ابن سليمان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى