fbpx
الرياضة

“الكوديم” يجر الوزارة إلى القضاء

أوقف قرار سحب اعتماده واعتبره مجرد «بلطجية» إدارية أساءت لسمعته
أوقف المكتب المديري لجمعية النادي الرياضي المكناسي متعدد الفروع، قرار وزارة الثقافة والشباب والرياضة، القاضي بسحب اعتماده، بعد الطعن فيه أمام القضاء.
وعلمت «الصباح»، أن النادي المكناسي متعدد الفروع، أوقف القرار الصادر في عهد الوزير السابق الحسن عبيابة، إلى حين صدور قرار نهائي من القضاء، لصالح الفريق وفق الاعتماد المسحوب من الوزارة، إلى حين صدور قرار لصالح أحد الطرفين.
واستند المكتب المديري في طعنه على القرار على مجموعة من التعليلات، لدحض ما جاء في القرار الوزاري لسحب الاعتماد من الفريق، ضمنها عدم توصل الفريق بالقرار بشكل رسمي، إذ اكتفت الوزارة بإخراج بلاغ في مواقع التواصل الاجتماعي.
واكتشف المكتب المديري أن البلاغ المذكور لا يمت بصلة، بما جاء في القرار الوزاري من جهة، كما تبين له أن الفصل الأول من المرسوم التطبيقي لقانون 30-09، لا يمنح الحق للوزير بسحب الاعتماد من جهة ثانية.
واستند الفريق على المادة السابعة من المرسوم التطبيقي، التي تقول إن سحب الاعتماد من الجمعية، يكون في حال إخلالها بأحد الشروط أو أكثر، المنصوص عليها في المادة الخامسة، في الوقت الذي لا يشير القرار الوزاري لأي شرط خرقه المكتب المديري من الشروط المذكورة.
واعتبرت الوزارة أن المذكرة الجوابية للفريق عن الإعذار الموجه إليه، لا تجيب عن استفساراتها، في الوقت الذي كان الجواب عن الإعذار نقطة بنقطة، إضافة إلى أن ثلاثة فروع لم توجه إليهم الدعوة لحضور الجمع العام للمكتب المديري، ويتعلق الأمر بالسباحة وكرة السلة وكرة القدم، إذ أن الفريق أدلى بما يفيد استدعاءهم لحضور الجمع العام الاستثنائي للمصادقة على النظام الأساسي، والجمع العام العادي الانتخابي، كما أدلى بما يؤكد حضور فرع كرة القدم.
واستغرب المكتب المديري التناقض الصارخ للوزارة، إذ بعد رفضها منح فرعي السباحة وكرة السلة الاعتماد باعتبارهما جمعيتين وحيدتي النشاط، أثناء حصول المكتب المديري عليه، عادت لمنحهما الاعتماد بعد أن سحبته من المكتب المديري، في ضرب صارخ للمادة الثامنة، من قانون التربية البدنية والرياضة.
ص. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى