fbpx
حوادث

تفكيك عصابة ملثمين بأولاد افرج

أحالت الضابطة القضائية التابعة للمركز الترابي للدرك الملكي بأولاد افرج، الخميس الماضي، 8 أشخاص على أنظار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالجديدة بتهمة تكوين عصابة إجرامية متخصصة في السرقة تحت طائلة السلاح الأبيض باستعمال ناقلة ذات محرك وحيازة أشياء متحصلة من جناية السرقة، ومازال متهم آخر في حالة فرار.
وكشفت مصادر دركية لـ”الصباح”، أن عناصر الدرك توصلت بعدة شكايات من فتيات ونساء تعرضن لاعتراض السبيل وتم الاستيلاء على هواتفهن المحمولة، منهن امرأة قادمة من مدينة كلميم، استولى المتهمون على هاتفها و1000 درهم.
وأدلت الضحايا بأوصاف المتهمين، الذين كانوا يضعون أقنعة على وجوههم لإخفاء هوياتهم. وشكل رئيس مركز الدرك الملك بأولاد افرج، فرقة خاصة كلفها الحراسة بوسط المركز، وتمكنت بمساعدة من أحد المخبرين من التعرف على هوية واحد من المشتبه فيهم، الذي تم إيقافه وهو يراقب تحركات رجال الدرك الملكي. وبعد محاصرته بتصريحات الضحايا، دل على بقية مشاركه وتم إيقاف اثنين منهم وأحدهما قاصر.
وأوقفت الضابطة نفسها أربعة أشخاص وجهت لهم تهمة شراء أشياء مسروقة، فيما تم إيقاف الشخص الخامس الذي تكلف ببرمجة هاتف من الهواتف المسروقة. وحرصت الضابطة نفسها على إعادة الهواتف والدراجة النارية المحجوزة إلى أصحابها.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى