fbpx
حوادث

نقص مهول في القضاة بمحكمة الاستئناف بالبيضاء

الرئيس الأول والوكيل العام يبسطان نشاط المحكمة في افتتاح السنة القضائية

قدم مصطفى التراب، الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بالبيضاء، صباح أمس (الجمعة) ما أسماه بالمحاسبة، مدليا بالإحصائيات التي تبلور النشاط العام، إذ نوه بالقضاة مبرزا أن جهودهم كانت متميزة، خلال السنة الماضية، رغم ما عرفته من معيقات، منها التوقفات المعروفة لجهاز كتابة الضبط، فضلا عن النقص المهول في عدد القضاة، الذي بدأ يؤثر بشكل مباشر في السير العادي للمحكمة، وذلك بعد أن انتقل عدد من قضاتها للعمل بجهات قضائية أخرى في دورات سابقة وإحالة آخرين وهم من العيار الثقيل على التقاعد وعددهم تسعة وإعارة ثلاثة من كبار


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى