fbpx
حوادث

جنايات فاس تناقش ملف قتل النجاص بعد 15 جلسة

الدفاع حاصر الشهود بينهم أشقاء الضحية  بأسئلة رامية إلى البحث عن الحقيقة

بعد 15 جلسة منذ إدراجه لأول مرة قبل نحو سنتين، شرعت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بفاس، زوال الأربعاء الماضي،
 في مناقشة الملف رقم 117/11، المتعلق بقتل عبد السلام النجاص ابن كتامة،
بالسلاح الناري قبل العثور على جثته نواحي فاس.
دام الاستماع إلى الشهود واستنطاق «ع. ط» المتابع بتهم القتل العمد بواسطة السلاح الناري والاتجار في المخدرات والتبغ المهرب والتهديد، أربع ساعات، قبل تأجيل النظر فيه، وتنفيذ القرارات السابقة غير المنفذة وإحضار شاهد معتقل بسجن سلا.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى