fbpx
الرياضة

لجـان مـؤقـتـة خـارج الـقـانـون

أندية تطالب الوزارة بإصلاح مشاكل 4 جامعات رياضية

باتت لجان مؤقتة خارج القانون، بعدما استمرت في مهامها لأزيد من سنة في تسيير جامعات رياضية، ويتعلق الأمر بكرة السلة والكريكيت والطيران الخفيف والشراع.
وأحدثت لجان مؤقتة لتسيير هذه الجامعات، بعد قرار رشيد الطالبي العالمي، وزير الشباب والرياضة السابق، بحلها، بناء على ما اعتبره مجموعة اختلالات ارتكبتها الجامعات نفسها.
وعلمت «الصباح» أن هناك أندية تضغط على الوزير الحالي عثمان الفردوس، لحل هذه اللجان، بسبب تدخلها في أمور خارج اختصاصاتها، وتعيين أخرى مؤقتة، على ألا تتعدى مدتها ثلاثة أشهر، كما ينص عليه القانون، خصوصا أن الطالبي العلمي لم يحل المكاتب الجامعية لهذه الرياضات، بقدر ما جمد نشاطها.
وكشفت مصادر مطلعة، أن الأندية تطالب بحل اللجان المؤقتة الحالية، مباشرة بعد رفع الحجر الصحي وحالة الطوارئ المفروضة، بسبب الأزمة الناجمة عن تفشي فيروس كورونا المستجد، على أساس إنهاء المؤقت بصفة رسمية مع مطلع السنة المقبلة.
ولم تستبعد المصادر نفسها إمكانية الاستجابة إلى طلب الأندية، بالنظر إلى الوضعية المزرية، التي آلت إليها الجامعات الرياضية سالفة الذكر، إذ ينتظر حل لجانها المؤقتة، وتعيين أخرى لثلاثة أشهر، طبقا للفصل 31 من قانون التربية البدنية، قبل إعادة الشرعية إلى هذه الجامعات، المجمدة سلفا بقرار وزاري.
وحسب المصادر ذاتها، فإن العديد من الأندية تضررت بسبب التسيير غير المعقلن للجان المؤقتة وفشلها رغم المدة الطويلة، التي قضتها على رأس الجامعات المجمدة.

ع . ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق