fbpx
الأولى

توزيع الكمامات على جماعات قروية بمراكش

أطلق المجتمع المدني بمراكش حملة واسعة النطاق بالجماعات القروية التابعة للنفوذ الترابي لعمالة مراكش، لتوزيع كمامات واقية على ساكنة هذه الجماعات وتحسيسهم بأهمية التقيد بالتوصيات الصحية، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).

وتندرج هذه المبادرة، التي أشرفت عليها جمعية “أولاد البلاد” بتنسيق مع السلطات المحلية لقيادة آيت ايمور، في إطار مواكبة الجهود المبذولة على المستويين الوطني والمحلي لتطبيق الإجراءات الاحترازية للحد من تفشي الفيروس.

وهكذا، قامت الجمعية بتوزيع مجموعة من الكمامات بشكل مجاني على ساكنة الدواوير التابعة لقيادة آيت ايمور، وأطلعتهم على مجموعة من النصائح والتوجيهات التي يتعين عليهم التقيد بها قصد الاستعمال السليم للكمامات.

وبالمناسبة، أكد رئيس جمعية “أولاد البلاد” بآيت ايمور، محمد العماري، أن هذه العملية التحسيسية تسعى إلى رفع منسوب الوعي لدى ساكنة العالم القروي إزاء خطورة هذا الوباء وإبراز أهمية التقيد بالتدابير الوقائية للحد من انتشاره.

وأضاف السيد العماري، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه الحملة واكبتها عملية توزيع للكمامات على الساكنة التي اطلعت على خطوات استعمالها من قبيل غسل اليدين بالماء والصابون، أو بمطهر كحولي، والتأكد من عدم وجود أي ثقب بالكمامة قبل استعمالها.

وشدد، في هذا السياق، على أهمية الالتزام بتدابير الحجر المنزلي وتفادي الخروج إلا للضرورة القصوى، مشيدا بانخراط السلطة المحلية بقيادة آيت ايمور في هذه المبادرة “النموذجية”.

وعلى صعيد آخر، انخرطت الجمعية في عملية توعوية حول أهمية التعقيم المستمر للأسواق ومسالك الدواوير، إلى جانب حملة من أجل توفير المواد الغذائية الأساسية وعلف الماشية بدواوير القيادة، دون عناء التنقل إلى مدينة مراكش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق