fbpx
حوادث

سرقة 18 فيلا بالرباط ضمنها مسكن مسؤول بالقصر

كلاب مدربة وكاميرات لإيقافه ووفد دبلوماسي ضمن الضحايا والدرك يحقق بالرباط وطنجة والبيضاء

أوقفت فرقة الأبحاث والتدخلات التابعة للأمن العمومي بحي يعقوب المنصور بالرباط، الجمعة الماضي، لصا حير سريات الدرك والمناطق الأمنية بجهة الرباط، بعدما سرق محتويات 18 فيلا من مدن الصخيرات وتمارة والهرهورة والرباط، من ضمنها فيلا لمسؤول رفيع المستوى بالقصر الملكي، وشخصية أخرى تقلدت مهمة كبيرة بالديوان الملكي في عهد الملك الراحل الحسن الثاني، إلى جانب سرقة وفد دبلوماسي أجنبي كان في زيارة لشخصية بارزة بالصخيرات. وكشفت الأبحاث عن علاقة الموقوف بتجار الهواتف بطنجة والبيضاء والرباط.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى