الرياضة

ثلاثة سيناريوهات للعصبة و”كاف”

لجنة الطوارئ رفعت خياراتها للمكتب التنفيذي وتجتمع للحسم في أبريل

وضعت لجنة الطوارئ بالكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم ثلاثة سيناريوهات، للخروج من أزمة مواعيد مباريات عصبة الأبطال الإفريقية وكأس «كاف»، بسبب تفشي وباء «كورونا» في العالم.
وعلمت «الصباح» أن لجنة الطوارئ اقترحت في الخيار الأول، الاحتفاظ بإجراء عصبة الأبطال الإفريقية وكأس «كاف» في شكلها العادي، أي بنظام الذهاب والإياب، على أن تبرمج مباريات الذهاب في فاتح ماي المقبل، والإياب في الثامن منه.
واقترحت لجنة الطوارئ في الخيار الثاني، إجراء مباريات نصف نهائي المسابقتين في دوالا بالكامرون، على أن تجرى في مواجهات فاصلة.
وتضمن الخيار الثالث تأجيل المباريات الأربع إلى أجل غير مسمى، على أن تبرمج بشكلها العادي، بعد أن تعود الحياة إلى طبيعتها العادية، بزوال التهديد الذي يشكله خطر انتشار «كورونا».
وقررت لجنة الطوارئ مناقشة المقترحات الثلاثة خلال اجتماعها المقبل، المنتظر عقده بداية أبريل المقبل، ووضع برنامج نهائي لإجراء المنافسات، في حال استمر الوضع على ما هو عليه، خاصة في المغرب ومصر، بالنظر إلى الأندية التي تشكل طرفي نصف النهاية، إذ يلاقي الوداد الرياضي الأهلي، في الوقت الذي يواجه الرجاء الرياضي الزمالك، على أن يلتقي نهضة بركان وحسنية أكادير في نصف نهاية كأس «كاف»، في الوقت الذي يواجه بيراميدز حوريا الغيني.
ويرغب أحمد أحمد، رئيس «كاف»، بشدة في مواصلة المنافسات القارية، وإجرائها في موعدها المحدد، غير أن الضغوط التي تعرض لها من قبل أعضاء المكتب التنفيذي، ساهمت في الموافقة على تأجيل بطولة إفريقيا للاعبين المحليين، على أن يعاد النظر في مسابقتي العصبة و»كاف».
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق