حوادث

وفاة سجينين بآسفي

سجلت أول أمس (السبت)، ثاني حالة وفاة في صفوف نزلاء السجن المركزي مول البركي بآسفي، وذلك في ظرف لم يتجاوز أسبوعا واحدا.
وحسب مصادر مطلعة ل”الصباح”، فإن أحد سجناء الحق العام، لفظ أنفاسه الأخيرة بأحد الأجنحة بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بآسفي، بعد مضاعفات صحية، تتعلق بمرض القلب. وأشارت المصادر إلى أن السجين سبق أن تلقى عدة علاجات نتيجة تعرضه لأزمات صحية.
وتنضاف حالة الوفاة هذه، إلى حالة سجلت في 17 فبراير الجاري، بعد أن لفظ السجين المسمى قيد حياته “س.أ”، والبالغ من العمر حوالي 46 سنة، أنفاسه الأخيرة بقسم المستعجلات، بعد أن نُقل إليه في حالة صحية متدهورة جدا. وكان السجين المتوفي يقضي عقوبة سجنية مدتها 30 سنة، بعد أن أدين قبل أزيد من عشر سنوات، من أجل ارتكاب جناية القتل العمد مع سبق الإصرار.

محمد العوال (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق