fbpx
حوادث

5 سنوات لمتهم بتكوين عصابة

التمس نائب الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالجديدة، الثلاثاء الماضي، خلال مناقشة ملف جنائي، يتابع فيه متهم من أجل جناية تكوين عصابة إجرامية متخصصة في السرقة الموصوفة باستعمال الضرب والجرح بواسطة السلاح، من رئيس هيأة الحكم لدى غرفة الجنايات الابتدائية بالمحكمة نفسها، اتخاذ التدابير القانونية في حق الشاهد والضحية، الذي تراجع عن تصريحاته أمام الضابطة القضائية ومحاولته تضليل العدالة، لجعل المتهم يفلت من العقاب.
وبعد التداول على الكرسي، أمر رئيس الهيأة ذاتها، باعتقال الضحية الشاهد في أن واحد من داخل القاعة، والتحفظ عليه إلى حين عرضه على النيابة العامة المختصة، لتراجعه عن تصريحاته أمام الضابطة القضائية وإدلائه بشهادة الزور. وبعد عودته من المداولة، أدان قاضي الجلسة نفسها المتهم الرئيسي وحكم عليه بخمس سنوات سجنا نافذا، بعد مؤاخذته من أجل جناية تكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة باستعمال السلاح.
وفي تفاصيل هذه القضية، يستفاد من محضر الضابطة القضائية التابعة للمركز الترابي للدرك الملكي بسيدي إسماعيل، أن الضحية، وضع شكاية أمام الوكيل العام للملك، أفاد فيها أن ثلاثة أشخاص اعترضوا سبيله وعرضوه للضرب والجرح بواسطة السلاح، واستولوا على دراجته النارية، وأضاف أنه تعرف على المتهم الماثل أمام غرفة الجنايات.
وأحال الوكيل العام الشكاية ذاتها على الضابطة القضائية نفسها، والتمس منها تعميق البحث والاستماع إلى المشتبه فيه، وكل من ثبت تورطه في هذه النازلة.

أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى