fbpx
الأولى

انتحار قاتل ابنتيه بسجن سلا

مختل عقليا والمحكمة قضت بانعدام مسؤوليته في القتل وظل محبوسا دون إحالته على الطب النفسي

وضع سجين مختل عقليا، مساء أول أمس (الثلاثاء)، حدا لحياته بعد الانتحار شنقا في زنزاته بسجن سلا. وأوردت مصادر «الصباح» أن السجين الذي توبع من قبل غرفة الجنايات التي أقرت بانعدام المسؤولية الجنائية المطلقة، في حكم أصدرته بعد الخبرة الطبية قبل ثلاثة أشهر، وقضت فيه أيضا بإبقائه في الحبس إلى حين إحالته على مستشفى الرازي للأمراض العقلية.
وفي تفاصيل الواقعة أوردت المصادر نفسها أن السجين الذي كان محبوسا في زنزانة انفرادية لعدوانيته، شنق نفسه بلحاف كان يستعمله


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى