fbpx
الرياضة

الكاك وأولمبيك آسفي ينشطان في اختتام الانتقالات

المرحلة انتهت أول أمس وإدارة الجامعة قضت ليلة بيضاء لتأهيل اللاعبين

نشط الناي القنيطري وأولمبيك آسفي في اختتام مرحلة انتقالات اللاعبين داخل الأندية الوطنية لكرة القدم، أول أمس (الأربعاء).
وأنهى الفريق القنيطري في آخر يوم إجراءات تأهيل حارس المرمى محمد بيسطارة من اتحاد طنجة، وتوفيق جروتن من الوداد الرياضي، والكونغولي لوكو فافا، وحسن ألاص من الجيش الملكي، كما استعاد يوسف التورابي الذي يستمر عقده موسما آخر. وكان النادي القنيطري تعاقد قبل ذلك مع مجموعة من اللاعبين، بعضهم من فرق الهواة، بعد نجاحهم في فترة الاختبارات من طرف المدرب يوسف المريني، وذلك لتعويض مغادرة اللاعبين الذين انتهت عقودهم، كزهير العروبي وهشام العروي وأيوب بورحيم ويوسف بنمويح.
وتعاقد أولمبيك آسفي مع ثلاثة لاعبين في الساعات الأخيرة، هم إبراهيما نديون وأمين الكرمة واسماعيل سوريس، فيما تعاقد وداد فاس مع ياسين الرمش وعبد الحكيم أيت بولمان، ورجاء بني ملال مع مراد عيني، والمغرب التطواني مع حسام الدين الصهاجي، والنادي المكناسي مع طارق طنيبر، ونهضة بركان مع لاعبه السابق أحمد الطالبي.
واضطرت إدارة الجامعة إلى تمديد فترة عملها إلى وقت متأخر من مساء أول أمس للقيام بإجراءات تأهيل اللاعبين بعد التوصل بلوائح الأندية والعقود الجديدة.
وقالت مصادر قريبة من الجامعة إن التوصل باللوائح والعقود دفعة واحدة، وضرورة فتح الملفات والبت فيها في وقت وجيز فرض على الخلية المكلفة تمديد فترة عملها.
وكانت مرحلة انتقالات اللاعبين انطلقت في فاتح يوليوز الماضي، ويعتبر فريقا الفتح الرياضي والرجاء الرياضي الأنشط فيها، إذ تعاقدا مع عدد كبير من اللاعبين، على غرار حمزة بورزوق ومحسن ياجور وعادل كروشي ورضوان الضرضوري وعبد الفتاح بوخريص وخالد العسكري وزكرياء هاشمي وفيفيان مابيدي ومجيد الدين الجيلاني ويوسف بصور وعادل الشادلي بالنسبة إلى الأول، وهشام العروي وعبد الحفيظ ليركي وعبد السلام بنجلون وهشام العروي وحمزة حجي وياسر جريسي بالنسبة إلى الثاني.
وتعاقد الجيش الملكي مع يوسف القديوي وصلاح الدين عقال ومصطفى مراني ومحمد أمين بقالي وعادل مسكيني ومصطفى العلاوي وعبد الرحمان الحواصلي، والوداد مع أسامة غريب وعبد الرزاق المناصفي وبوبلبي أندرسون وفابريس أونداما.

عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى