fbpx
حوادث

مخمور ينهي حياة والده بمراكش

عاش سكان حي سيدي بوعمر بالمدينة العتيقة بمراكش، أول أمس (الخميس)، أحداث فيلم رعب حقيقي، بعدما اهتز الحي على وقع جريمة قتل بشعة، ذهب ضحيتها ستيني على يد الجاني، البالغ من العمر 30 سنة، الذي لم يكن سوى فلذة كبده. وحسب مصادر “الصباح”، فإن المعطيات الأولية للبحث، أظهرت أن جريمةأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى