fbpx
مجتمع

غضب بالحسيمة بسبب تسربات مياه عادمة

يثير تسرب سوائل مياه الصرف الصحي من منحدر يقع أسفل حفرة ضخمة تم بناؤها لتجميع المياه سالفة الذكر بمنطقة ” خندق ” التابعة لدوار تلايوسف بجماعة إزمورن، باقليم الحسيمة، تخوف وغضب سكان المنطقة وكذا المواطنين الذين يمرون عبر الطريق الرابط بين الدوار والحسيمة. ويستعمل سكان الدوار الحفرة سالفة الذكر لتجميع المياه المستعملة ومياه الصرف الصحي، نظرا لعدم ربط الدوار بقنوات الواد الحار.
وبات هذا الوضع يهدد المنطقة بانجراف في التربة، بعد ظهور تسربات المياه العادمة في المنحدر وشقوق به، كما تصرف تلك المياه التي تتسرب من المطمورة بواد يصب مباشرة في شاطىء تلايوسف.
وقال مصدر من المكان إن تسربات مياه الصرف الصحي من هذه الحفرة سببها امتلاؤها، ما يتطلب تدخلا من قبل المكتب الوطني للماء الصالح للشرب باستمرار لإزالة الفضلات السائلة المكدسة في هذه الحفرة قبل امتلائها، وإيجاد حلول آنية لوضع حد لتلك التسربات التي ظهرت فوق المنحدر سالف الذكر. ويستفسر مواطنون، عما إن كانت هذه الحفرة تضيق عن استقبال المياه المستعملة فتقذفها إلى المنحدر ليظهر مبللا بمياه عادمة تقض مضجع السكان. وتخوف المصدر من استفحال هذه المعضلة التي تؤرق سكان المنطقة التي تصرف مياهها العادمة في تلك الحفرة، متسائلا عن الأسباب التي جعلت مسؤولي الإقليم لا يفكرون بربط المنطقة بالواد الحار الذي يصب بمحطة تصفية المياه العادمة بمنطقة ” صباديا ” لتجاوز المشكل.

جمال الفكيكي (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى