fbpx
حوادث

والي أمن فاس يمتص غضب تجار المدينة العتيقة

وعدهم بالنظر في الشأن الأمني ومصالح الأمن اعتقلت 50 شخصا في ليلة واحدة

تمكن مصطفى الرواني والي الأمن بفاس، من امتصاص غضب تجار بالمدينة العتيقة لوحوا بالخروج في مسيرة راجلة إلى مقر الولاية، احتجاجا على الانفلات الأمني وتعدد حالات السرقة التي استهدفت أشخاصا ومحلات تجارية خاصة بأحياء الديوان ورأس الشراطين والعطارين ورحبة الزبيب.
وزار الوالي الجديد، ليلة الاثنين الماضي، التجار الغاضبين بسوق العطارين. وفتح معهم ابتداء من الثامنة ليلا، حوارا دام نحو ساعة


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى