fbpx
حوادث

ارتفاع حوادث السرقة والقتل بفاس خلال رمضان

أفراد أمن لم يسلموا من بطش منحرفين وعناصر الجمارك استعملو السلاح لتلافي الخطر

ارتفعت حوادث السرقة بالنشل والخطف وتحت التهديد بالسلاح الأبيض، بشكل كبير خلال شهر رمضان، في مواقع مختلفة من مدينة فاس، بعد انخفاضها مباشرة بعد حملات أمنية أوقف خلالها مئات المشتبه فيهم منذ بداية يونيو الماضي، نسبة مهمة منهم أفرج عنهم أو توبعوا في حالة سراح.
 ولم يسلم السياح الأجانب الوافدون على المدينة، من عمليات سطو وسرقة من قبل منحرفين خاصة بالمدينة الجديدة،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى