fbpx
ملف الصباح

مريم شديد… بيضاوية قهرت الجليد

مريم شديد، مغربية، بل امرأة، استثنائية.. إنها المرأة الأولى التي وضعت قدميها على الأرض البيضاء للقطب الجنوبي المتجمد. لم يكن عمرها يتجاوز، قبل سبع سنوات، 36 سنة، حين سجلت أول سابقة في تاريخ المرأة العالمية، ودخلت العالمية من أوسع أبوابها وهي تطأ أرض القطب الجنوبي، وتغرز فيها العلم المغربي الذي كان أول علم يرفرف فوق القارة المتجمدة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى