fbpx
حوادث

الحبس لمقتحم قطار بتاوريرت

أدانت المحكمة الابتدائية بتاوريرت، أخيرا، شخصا متورطا في اقتحام قطار للمسافرين بمحطة تاوريرت وسرقة أغراض بعض المسافرين، مع استعمال الأسلحة البيضاء بسنتين حبسا نافذا، فيما ما يزال المتهم الثاني في حالة فرار.
وتعود تفاصيل الحادث، حين ولج المتهمان قطارا يربط بين تاوريرت والناظور، بعد توقفه بالمحطة سالفة الذكر، وسطوا على حقائب العديد من المسافرين، قبل أن يتم اكتشاف أمرهما، ليتم بعد ذلك محاصرتهما من قبل حراس الأمن الخاص بالمحطة ذاتها. وقالت مصادر مطلعة إن المتهمين استعملا أسلحة بيضاء لمحاولة الاعتداء على المسافرين وعلى أحد الحراس، الذي استطاع إيقاف أحدهما ليتم اعتقاله على الفور. الموقوف (م. ف) تمت إحالته بعد 24 ساعة من تدابير الحراسة النظرية على أنظار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية الذي أمر باعتقاله وإيداعه السجن، في انتظار إيقاف المتهم الثاني الذي يوجد في حالة فرار. وقال مصدر مطلع، إن محطة القطار بتاوريرت ومحيطها أصبحا مرتعا لجميع أصناف المنحرفين الذين يحجون إلى المكان قصد تعاطي الممنوعات بمنأى عن أعين الجميع، مما ساهم في تزايد نسبة الاعتداءات على المواطنين، كما تم تسجيل عدة حالات رشق القطارات بالحجارة وكذا محاولات التسلق بها وتبادل الضرب مع حراس الأمن الخاص.

جمال الفكيكي (الناظور)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى