مجتمع

نهاية معاناة طلبة دون مأوى

دأب آلاف الطلبة المقبولين لاستكمال دراستهم العليا بإحدى المؤسسات التعليم العالي على خوض «معركة» توفير المأوى بالأحياء الجامعية، سيما الطلبة الجدد الذين لم تسبق لهم الاستفادة من خدمة السكن بتلك الأحياء، والذين يخوضون معركة حقيقية قصد التسجيل ووضع الملفات، والتنقل بين مؤسسات وإدارات مختلفة، قصد استيفاء وثائق الملف، وتكبد عناء السفر والازدحام والوقوف في صفوف تمتد لعشرات الأمتار، قصد وضع ملف، لربما يستفيد صاحبه من سرير مجاني، ووضعت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي، حدا لهذه المعاناة «المخيفة»، من خلال الإفراج عن منصة إلكترونية للتسجيل على الأنترنت، عوض التكتل في الطوابير.
وأعلن المكتب الوطني للأعمال الجامعية والاجتماعية والثقافية، عن إطلاق الخدمة الالكترونية لتقديم طلبات الاستفادة من السكن بالأحياء الجامعية، لفائدة الطلبة الجدد المسجلين بالسلك الأول، إذ قال في بيان مشترك مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي، إنه «في إطار تطوير وتجويد الخدمات الاجتماعية الموجهة للطلبة في ما يخص الإيواء بالأحياء الجامعية، تنهي وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي، إلى علم الطلبة الجدد المسجلين بالسلك الأول، بإحدى مؤسسات التعليم العالي العام خلال الموسم الجامعي 2019/2020، والراغبين في الاستفادة من السكن الجامعي بالأحياء الجامعية، أن المكتب الوطني للأعمال الجامعية والاجتماعية والثقافية، قام بإعداد منصة إلكترونية، لتقديم طلبات الترشح للاستفادة من السكن الجامعي عبر الموقع الالكتروني «logement.onusc.ma»، خلال الفترة الممتدة بين 1 غشت إلى غاية 6 شتنبر» .
وأضاف المكتب الوطني للأعمال الجامعية والاجتماعية والثقافية، أنه سيتم الإعلان عن أسماء الطلبة الذين تم انتقاؤهم في مرحلة التسجيل الالكتروني، على مستوى الأحياء الجامعية، إذ سيكون على المقبولين الإدلاء بالوثائق الإدارية الضرورية لإتمام عملية التسجيل. وتجدر الإشارة إلى أن طلبات الترشح للاستفادة من السكن الجامعي، الخاصة بالطلبة المسجلين بسلكي الماستر والدكتوراه، سيتم إيداعها مباشرة لدى مصالح التسجيل بالأحياء الجامعية.
عصام الناصيري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق