fbpx
حوادث

هولندي يزور جوازات سفر

أوقعت المعلومات التي وفرتها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، بهولندي يشتبه في تورطه في تزوير جوازات أجنبية، وبيعها للراغبين فيها مقابل مبالغ مالية تصل إلى 10 ملايين سنتيم. ومكنت الأبحاث التي أجريت في الموضوع بناء على معلومات توصلت بها الشرطة القضائية بمراكش من “ديستي” من اعتقال المشتبه فيه، زوال أول أمس (الأربعاء)، ووضع حد لنشاطه الإجرامي.

وأشارت مصادر “الصباح” إلى أن الأبحاث انصبت كذلك على الوضعية القانونية للمشتبه فيه والطريقة التي ولج بها المغرب، وهل مكن بعض الأشخاص من تلك الجوازات المزورة؟ وكيف حصل على معدات ووسائل من قبيل آلات للطباعة الدقيقة، ومعدات لإدراج الصور في الوثائق، وآلات لتلفيف السندات بالبلاستيك سخرها في عمله الإجرامي، التي تم حجزها أثناء تفتيش مكان إقامته، ولم تخف المصادر ذاتها أن يكون له شركاء ، ساعدوه في عمليات التزوير التي قام أو كان ينوي القيام بها، وتم وضع المشتبه رهن الحراسة النظرية في انتظار استكمال التحقيق معه لكشف باقي خيوط الجريمة، قبل إحالته على النيابة العامة المختصة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المعلومات الأولية للبحث أفادت أن الهولندي الموقوف عرض خدماته على أحد الأشخاص بدعوى تمكينه من جواز سفر أجنبي مقابل مبلغ مالي يناهز 10 ملايين سنتيم، وذلك قبل أن تسفر عمليات التفتيش المنجزة عن حجز أجهزة معلوماتية، ودعامات رقمية، وآلات للطباعة الدقيقة، ومعدات لإدراج الصور في الوثائق، وآلات لتلفيف السندات بالبلاستيك، فضلا عن عدة بطاقات ممغنطة لا تتضمن الشرائح والرقاقات الإلكترونية، وهي المعدات التي يشتبه في أنها تستخدم في عمليات التزييف والتزوير. وأشار البلاغ إلى أن الهولندي البالغ من العمر 48 سنة، أوقف للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالتزوير في جوازات سفر أجنبية وعرضها للتداول مقابل مبالغ مالية، وتم إخضاعه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن ظروف وملابسات هذه القضية، وتحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه.

كريمة مصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق