fbpx
الرياضة

ملتقى الرباط يعمق ورطة البرمجة

الأندية تعترض على تغييرات الجامعة والأخلاقيات تنتظر ملف «التلاعب»

عمق ملتقى الرباط لألعاب القوى في 16 يونيو المقبل مشاكل المسؤولين عن برمجة البطولة الوطنية لكرة القدم، لتزامنه مع إجراء الدورة الأخيرة (30).
وكشفت مصادر مطلعة أن الجامعة تصطدم بإشكالية بسبب الملتقى، الأول هو أن الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون ستسخر كامل إمكانياتها لنقل الملتقى، وستنقل شاحناتها إلى ملعب مولاي عبد الله بالرباط بداية من 13 يونيو المقبل، ما يعقد مهمة نقل مباريات الدورة الأخيرة من البطولة، والثاني هو أنه يتزامن مع مباراة الجيش الملكي والمغرب التطواني عن الدورة نفسها.
وأوضحت المصادر نفسها أن الجامعة باتت مضطرة إلى إجراء تغييرات على برمجة الدورتين المتبقيتين، رغم أن ذلك أمر معقد، بسبب عدة اعتبارات، منها ضرورة إجراء المباريات في توقيت واحد، وإجراء المؤجلات قبل مواصلة التباري، والتزام الوداد ونهضة بركان بنهائيي عصبة الأبطال وكأس الكنفدرالية.
وإضافة إلى الملتقى، تصطدم الجامعة برغبة الدفاع الجديدي في تقديم مباراته أمام الرجاء عن الدورة 30، بسبب استدعاء ثلاثة من لاعبيه إلى منتخبات بلدانهم التي تستعد لكأس إفريقيا للأمم.
وفي المقابل، ترفض أندية أخرى إجراء أي تغيير جديد على برمجة الدورتين المتبقيتين، إذ يتمسك الرجاء، الذي مازال ينافس على اللقب، بإجراء الوداد مباراته المؤجلة أمام أولمبيك خريبكة قبل إجراء الدورتين المتبقيتين، والأمر نفسه بالنسبة إلى الأندية المتنافسة مع الفريق الخريبكي على تفادي النزول، والتي تتمسك بإجراء المباريات في توقيت واحد.
وعبر عدد من المدربين ومسؤولي الأندية عن اعتراضهم على أي تغيير جديد في برمجة الدورتين المتبقيتين، سيما أنهم غيروا برامج أنديتهم، ومنهم من منح عطلة للاعبين قبل استئناف التداريب.
وقررت الجامعة الجمعة الماضي إجراء الدورة 29 في ثامن وتاسع يونيو المقبل، والدورة 30 في 14 و15 يونيو.
على صعيد آخر، كشفت مصادر مطلعة أن الجامعة قررت إحالة الشكايات التي توصلت بها، بخصوص اتهام يوسفية برشيد بالتساهل في مباراة الكوكب المراكشي (4-1) على لجنة الأخلاقيات.
عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى