حوادث

مخدرات في بطني مسافرتين مغربيتين

الأطباء اخرجوا كيلوغرامين من أمعائهما بعدما أحبط أمن المطار تهريبها إلى تونس

أحبطت عناصر الشرطة التابعة لمنطقة أمن مطار محمد الخامس الدولي بالبيضاء، تهريب كيلوغرامين و60 غراما من مخدر الشيرا، من قبل فتاتين مغربيتين، اختارا وضعها داخل بطنيهما للتمويه على الأمن.
وحسب مصادر “الصباح”، جاءت العملية بعد إيقاف مسافرتين مغربيتين إثر الاشتباه في تورطها في قضية تتعلق بمحاولة تهريب مخدر الشيرا، أثناء استعدادهما لمغادرة المغرب على متن رحلة جوية صوب تونس.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الاشتباه في حيازة المسافرتين مخدرات استدعى إخضاعهما للفحص بالأشعة، الذي كشف وجود كبسولات داخل أمعائهما تحتوي على مخدر الشيرا، ليتقرر الاحتفاظ بهما تحت تدابير الحراسة الطبية بالمستشفى لاستخراج كبسولات المخدرات الموجودة في أمعائهما.

وتمكنت المصالح المختصة، مساء أول أمس (الاثنين) بالمستشفى الجامعي ابن رشد من تفريغ المخدرات من أمعاء المتهمتين الموقوفتين.وعلمت “الصباح”، أن فرقة الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن البيضاء، باشرت أبحاثها وتحرياتها لتفكيك خيوط العمليات، التي قامت بها الموقوفتان، من أجل تحديد مصدر ووجهة المخدرات المحجوزة وارتباطاتها لإيقاف باقي شركائهما المحتملين.
ويُنتظر بعد استقرار الوضع الصحي للموقوفتين، أن يتم وضعهما تحت تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث، الذي تشرف عليه النيابة العامة، للكشف عن ظروف وملابسات القضية، التي تأتي في سياق تعزيز المراقبة الحدودية لمواجهة ظاهرة الاتجار الدولي في المخدرات والمؤثرات العقلية.

وتعود تفاصيل الواقعة، حينما ولجت المتهمتان مطار محمد الخامس الدولي استعدادا للسفر إلى تونس، وأثناء محاولتهما العبور من الممر السريع استعدادا للقيام بإجراءات المراقبة الحدودية بالمطار، حاولتا تهريب المخدرات بطريقة احترافية لتفادي اعتقالهما، عن طريق دس كبسولات من السلعة المحظورة في أمعائهما للتمويه على أمن المطار، معتقدتين أن الأمر لن يتعدى دقائق.

وفشلت توقعات المسافرتين، فبينما اعتقدتا أن الأمور ستمر بطريقة سلسة، وأن الجرة ستسلم هذه المرة، تفاجأتا بافتضاح خطتهما، إذ نسفت يقظة الشرطة العملية، من خلال خضوعهما للإجراءات الوقائية والاحترازية، التي تقودها المصالح الأمنية بمنطقة أمن مطار محمد الخامس الدولي، إذ تم إحباط محاولتهما تهريب مخدر الشيرا.

وأكدت ولاية أمن البيضاء، خبر إيقاف المسافرتين المغربيتين، إذ كشفت في بلاغ لها أن كمية المخدرات المستخرجة من أمعاء الموقوفتين في المستشفى الجامعي ابن رشد بالبيضاء، وصلت إلى كيلوغرامين و 60 غراما من مخدر الشيرا، كانت ملفوفة داخل 192 كبسولة.

محمد بها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض