الرياضة

ملاسنات بين لاعبي بركان

تصرف دايو يغضب الجمهور والفريق ينجو من هزيمة بالميدان

كشف تعادل نهضة بركان أمام أولمبيك خريبكة بهدف لمثله، أول أمس (الاثنين)، لحساب الجولة 23 من البطولة الوطنية، وجود مشاكل بين لاعبي الفريق البركاني وبعض المسؤولين.
وعلمت «الصباح» أن منير الجعواني، مدرب نهضة بركان، تأخر في الالتحاق بالندوة الصحافية التي تعقد بعد المباراة، من أجل تهدئة الأوضاع غير الجيدة، التي عرفها مستودع ملابس فريقه، بعد ملاسنات بين بعض اللاعبين في ما بينهم من جهة، وبينهم وبين بعض المسؤولين من جهة ثانية.

وأثار المدافع يوسوفو دايو استياء مسؤولي وجمهور الفريق، أثناء استبداله مع انطلاق الجولة الثانية من المباراة، بسبب خروجه من الملعب، دون عرض إصابته على طبيب الفريق، أو مصافحة زملائه في دكة الاحتياط، إذ توجه مباشرة إلى مستودع الملابس، بعد أن طلب تغييره بشكل مفاجئ. كما أثارت تصريحات منير الجعواني بشأن عدم توفره على لاعبين في دكة الاحتياط، استياء الجمهور البركاني.

وسجلت المباراة طرد العربي الناجي، بعد جمعه إنذارين، فيما تمكن لابا كودجو من رفع رصيده من الأهداف إلى 15 هدفا، بعد أن تمكن من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 41 من ضربة جزاء، وهي السادسة له هذا الموسم، إذ لم يسبق له أن أضاع أي واحدة منها، علما أن أولمبيك خريبكة كان السباق إلى التسجيل في الدقيقة 27 بواسكة كواسي أوتوهولا.

ورفع نهضة بركان رصيده إلى 28 نقطة، ويوجد في الرتبة التاسعة مؤقتا، فيما رفع أولمبيك خريبكة رصيده إلى 27، وحافظ على رتبته العاشرة.
صلاح الدين محسن

الطاوسي: ضيعنا الفوز

أوضح رشيد الطاوسي، مدرب أولمبيك خريبكة، أن اللاعبين كانوا منضبطين بشكل كبير من الناحية التكتيكية، والتزموا بجميع التعليمات التي وجهها لهم.
وأضاف الطاوسي أن المباراة عرفت اندفاعا كبيرا من الجانبين، ما تسبب في إصابة أحد لاعبيه المؤثرين في الفريق، بحكم أن ماتياس يشغل قلب الدفاع، ويوجد حاليا في المستشفى، ولا يعرف حالته الصحية جيدا، مشيرا إلى أنه متخوف من تأثير الإصابة على الفريق ككل.

وصرح الطاوسي أن فريقه لعب الند للند أمام بركان، الذي يمتاز بقوته من ناحية الظهيرين الأيمن والأيسر، الشيء الذي دفعه إلى اللعب بخطة لإغلاق جميع المنافذ عليه، والحذر من الهداف لابا كودجو.
ورفض الطاوسي الحديث عن ضربة الجزاء التي أعلنها حكم المباراة، غير أنه أكد في الوقت ذاته، أن من حقه القول إنها غير واضحة، وأن نتيجة التعادل التي انتهت بها المباراة، لم تكن عادلة، لأن فريقه يستحق أكثر من نقطة .

الجعواني: لا أملك التركيبة الكافية

أكد منير الجعواني، مدرب نهضة بركان، أن نتيجة التعادل أمام أولمبيك خريبكة إيجابية، رغم أن الأداء الذي قدمه اللاعبون لم يكن في المستوى الذي يتطلع له الجميع.
وأضاف الجعواني أن نهضة بركان يعد من الأندية الثمانية الأفضل في إفريقيا، وأنه سيخوض ربع نهائي، وعليه أن يعود بنتيجة إيجابية من كينيا، مشيرا إلى أنه لا يملك التركيبة البشرية التي يمكن أن يعوض بها بعض الغيابات. وأوضح الجعواني أن إصابة عبد الصمد لمباركي وألان تراوري أربكت الفريق، وأن فريقه كان بإمكانه أن يفوز بأربعة أهداف لواحد، لو أن لابا كودجو سجل في ثلاث فرص على الأقل أتيحت له.
وقال الجعواني إن فريقه لم يكن محظوظا، الشيء الذي أثار غليانا في مستودع الملابس، بعد توتر اللاعبين بسبب ضياع ثلاث نقط، وأنه تأخر في الالتحاق بالندوة، من أجل تهدئتهم، واستعادة تركيزهم للمباراة المقبلة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق