الرياضة

اختبار للفتح بديربي الرباط

الرجاء يبحث عن مصالحة جمهوره والوداد يسعى إلى تعويض هزيمة الأربعاء

يواجه الفتح الرياضي امتحانا جديدا، عندما يلتقي جاره الجيش الملكي غدا (الأحد) في ديربي الرباط ضمن الدورة 12 لبطولة القسم الأول لكرة القدم. وينتظر أن يحاول الفريق العسكري بقيادة مدربه العائد مصطفى مديح وقف مسيرة الفتح، المتألق على الواجهتين المحلية والقارية، بتتويجه بكأس العرش وكأس الكونفدرالية الإفريقية، قبل فوزه اللافت على الوداد الرياضي يوم الأربعاء الماضي بملعبه بهدفين لصفر في مباراة مؤجلة عن الدورة 11.
ويوجد الفتح في المركز الثامن بـ 13 نقطة مع توفره على أربع مباريات مؤجلة، فيما يوجد الجيش حادي عشر بـ 12 نقطة.
وسيكون ملعب المركب الرياضي بفاس محط أنظار المتتبعين غدا (الأحد)، إذ يحتضن قمة الدورة بين المطاردين المباشرين المغرب الفاسي والوداد الرياضي.
وتكتسي المباراة أهمية خاصة بالنسبة إلى الوداد، المطالب بتعويض تعثره يوم الأربعاء الماضي حين هزمه الفتح بهدفين لصفر، فيما يخوض الفريق الفاسي المواجهة باحثا عن تعزيز وجوده في المطاردة.
ويحاول الرجاء الرياضي، الذي تراجع إلى المركز الخامس بعد أن خسر مباراة الديربي أمام الوداد، واكتفى بالتعادل مع الجيش الملكي يوم الأربعاء الماضي في مؤجل عن الدورة (11)، تحقيق الفوز على وداد فاس لمصالحة جمهوره، وإن كان يصطدم بمنافس يريد هو الآخر استعادة توازنه بعد حصوله على نقطة واحدة في مباراتيه الماضيتين إذ تعادل أمام شباب الحسيمة بهدف لمثله وهزمه شباب المسيرة بهدفين لواحد.
ويلتقي شباب الحسيمة، الذي يعود إلى ملعبه وجمهوره بعد استنفاد عقوبة اللعب خارجه بسبب الشغب، الكوكب المراكشي، في مباراة يعول عليها كلا الفريقين لوقف سلسلة تعثراته، ذلك أنهما لم يحققا الفوز منذ الدورة الرابعة، الأول على الدفاع الجديدي، والثاني على شباب قصبة تادلة.
ويقوم المغرب التطواني، الذي تراجع إلى المركز الرابع عشر بـ 17 نقطة، برحلة محفوفة بالمخاطر إلى الجديدة لمواجهة الدفاع المحلي، السادس بـ 14 نقطة.
وبينما يسعى المغرب التطواني إلى تفادي الهزيمة لئلا تهتز صورته أكثر في بطولة الموسم الجاري، ينتظر أن يبحث الفريق الجديدي عن فوز يؤكد به عودته إلى مستواه.
وفي باقي المباريات، يستقبل شباب المسيرة، السابع بـ 17 نقطة، أولمبيك آسفي، الرابع بـ 17 نقطة، وحسنية أكادير، التاسع بـ 13 نقطة، شباب قصبة تادلة، الأخير بثلاث نقاط.

عبد الإله المتقي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق