fbpx
دوليات

رسالة إلى ثوار مصر وإسلامييها وليبرالييها

خرسا: أنا وغيري أصبحنا نشعر بالغربة في وطننا فمصر لم تعد لنا

سواء كنتم من الثوار المعروفين لنا أو الفنانين الذين ارتبطوا بالثورة أو الإخوان.. باختصار كل من أصبح يتحدث باسمها ومن يعتبر نفسه مدافعا عنها ومتحمسا لها أكتب مقالي اليوم. أتحدث اليوم والناس جميعا يقفون طوابير أمام صناديق الاقتراع لاختيار المخلّص، أقصد الرئيس.. وأياً ما كان اختيار الشعب فسوف نحترمه، ولكن «فيه كلمتين كاتمين على نفسي وعايزة أقولهم»، أنا أتحدث عن نفسي، ورغم تأكدي أن الكثيرين يشاركونني الرأي وكثيرين أيضا يرفضونه.. أود أن أقول لكم: مصر ليست لكم وحدكم، مصر لكل المصريين ولا يحق لأحد أن يقصر ملكيتها على فئة أو جماعة أو حزب أو ائتلاف.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى