حوادث

الحبس لمشارك في اختلاس أموال بنك

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية لجرائم الأموال بفاس، ثلاثينيا بالحبس النافذ لسنة واحدة و20 ألف درهم غرامة لأجل “المشاركة في اختلاس وتبديد أموال عامة وخاصة”، لاتهامه بمشاركة مدير بنك اختلاس مبلغ مالي مهم فاق مليونين و200 ألف درهم، باستعمال طرق احتيالية والتصرف في أرصدة عدة زبناء.

وقضت في الدعوى المدنية التابعة، بعدم قبولها شكلا في شقها المتعلق بإرجاع المبلغ المختلس، اعتبارا لوجود حكم بشأنه صدر ضد المدير المدان سابقا ب18 شهرا حبسا نافذا، مع الحكم بأدائه 30 ألف درهم تعويضا للوكالة البنكية التي انتصبت طرفا مدنيا في الملف الذي ناقشته المحكمة الثلاثاء الماضي.

وسبق للثلاثيني أن أدين بسنة ونصف حبسا نافذا بتهمة إصدار شيك بدون رصيد، قبل مفاجأته بعد مغادرته السجن، بشكاية مقدمة من قبل البنك، فتح فيها تحقيق اعتقل إثره، رغم أنه ليس مستخدما به ولا زبونا له، بل سقط ضحية المدير المدان الذي كان يقرضه مبالغ مالية ويتسلم منه شيكات على سبيل الضمان.

حميد الأبيض (فاس)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق