fbpx
الرياضة

الرجاء يصر على تأجيل مباراة الحسنية

بنحليب ردا على غاريدو: أعشق الفريق حتى لو لم ألعب

يصر المكتب المسير للرجاء، على تأجيل المباراة التي تجمع فريقه السبت المقبل، بحسنية أكادير لحساب مؤجل الجولة الثانية من البطولة.

وتراجع الرجاء عن فكرة خوض المباراة المؤجلة، بعد أن تأكد من غياب خمسة لاعبين عن صفوفه، وهم عبد الإله الحافيظي وسند الورفلي وليما مابيدي بسبب التزامهم مع منتخبات بلدانهم، وعبد الرحيم الشاكر وعبد الجليل جبيرة بسبب الإصابة.

من ناحية ثانية، رد محمود بنحليب، مهاجم الرجاء، على التصريحات الأخيرة لكارلوس غاريدو، مدرب الفريق، والتي أكد خلالها أن اللاعب بات خارج اهتماماته، وأن هناك داخل المجموعة لاعبين أفضل منه.

وكتب بنحليب على “أنستغرام» «سواء استدعيت أم لا، ديما رجاء. الرجاء هو الحب الكبير لحياتي وفريقي المفضل الذي أحبه حتى آخر نفس».

وجاء هذا الرد، مباشرة بعد الندوة الصحافية التي أعقبت مباراة الكوكب، التي غاب عنها بنحليب.

وتتضارب الآراء حول المدة المتبقية في العقد الذي يربط بنحليب بالرجاء، بين من يؤكد نهايته بنهاية الموسم الجاري، ومن يؤكد استمراره إلى غاية نهاية الموسم المقبل.

واجتمعت الأسبوع الماضي، لجنة ضمت المدير الرياضي وأعضاء من المكتب المسير، لدراسة وضعية بنحليب رفقة الرجاء، خصوصا بعد توتر العلاقة بينه وبين غاريدو في الآونة الأخيرة، وأجلت الحسم في الموضوع إلى ما بعد نهائي كأس الكنفدرالية الإفريقية في 25 نونبر الجاري.

ورفض بنحليب، لأكثر من مناسبة، تمديد العقد الذي يربطه بالرجاء، رغم محاولات المكتب المسير المتكررة.

نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى