fbpx
اذاعة وتلفزيون

الأعرج يكشف برنامج السنة الثقافية

من بينها مسرح العرائس و30 مكتبة عمومية بالعالم القروي

ستعرف السنة الثقافية المقبلة إحداث مركز لإعداد وتأهيل وتدريب مؤطري مسرح العرائس، كما يجري التحضير لإحداث المدرسة الوطنية للفنون الجميلة بفاس، إضافة إلى إحداث ما يقارب 30 مكتبة عمومية بالعالم القروي، ودعم 25 مكتبة بجهة سوس ماسة ودرعة تافيلالت وطنجة تطوان الحسيمة وفاس مكناس ومراكش آسفي وكلميم واد نون.

وجاء الإعلان عن هذه المشاريع من قبل محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال في افتتاح السنة الثقافية الجديدة بقاعة “با حنيني” بالرباط الثلاثاء الماضي، كما أعلن أن وزارته تعمل على استكمال تدارس مشروع القانون التنظيمي المتعلق بإحداث المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية ومشروع القانون التنظيمي المتعلق بتحديث مراحل تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية وكيفيات إدماجها في مجال التعليم، وفي مجالات الحياة العامة ذات الأولوية ومشروع قانون يتعلق بالتراث الثقافي.

ومن جهة أخرى، أعلن محمد الأعرج أنه سيتم تعزيز تدابير الحكامة والترشيد، وفي الوقت نفسه الرفع من دخل القطاع في مجال زيارة المآثر التاريخية، حيث تم رفع رسوم الدخول وتكثيف المراقبة مما أسفر عن ارتفاع ملحوظ لمبالغها.

وخلال افتتاح السنة الثقافية الجديدة أكد الأعرج أن الوزارة وضعت مخططا يهم المحافظة على التراث الثقافي الوطني المادي واللامادي، من خلال القيام بأنشطة وبرامج وتدابير تروم تثمين المواقع التاريخية مثل الحملة الأثرية بمدينة أغمات وإعادة ترميم القنصلية الدنماركية بالصويرة، وكذلك تسجيل رقصة “تسكيوين” على لائحة اليونيسكو، كما تم إحداث مرصد للدراسات والأبحاث حول المواسم التراثية.

وأوضح الأعرج أن الوزارة منكبة على توسيع دائرة الاهتمام والانخراط في الفعل الثقافي على الصعيد الوطني، مبرزا أن الساحة الثقافية عرفت تنظيم تظاهرات تراثية وثقافية متنوعة، مثل مسابقة مغرب الثقافات للمسرح والمهرجان الوطني لهواة المسرح بمراكش.

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى