fbpx
اذاعة وتلفزيون

تكالب الإعلام والساسة ضد الحقيقة

أظهرت الأحداث الأخيرة التي شهدتها مدينة العيون أن الإعلام الذي يوكل له لعب أدوار طلائعية في الإخبار والتنوير، يمكن أن يتحول إلى آلة لنشر الدعايات الكاذبة وتلفيق الأخبار الزائفة التي يمكن أن تكون لها عواقب وخيمة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة بريد أمانة
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداءا من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين

   
زر الذهاب إلى الأعلى