الرياضة

الرجاء يعود إلى بوسكورة

جريندو: نصحت اللاعبين بالابتعاد عن التشنج والعصبية

يعود الرجاء الرياضي، اليوم (الخميس)، إلى مركز “ويلنس” ضواحي بوسكورة، لمواصلة استعداداته لديربي بعد غد (السبت)، بعد أن خاض عصر أمس (الأربعاء)، حصة تدريبية بمركبه بحي الوازيس، بحضور جميع اللاعبين، باستثناء عبد الصمد وراد، الذي مازال يعاني الإصابة. وكشف عبد اللطيف جريندو، مساعد المدرب، أن الارتباك الذي حدث في برمجة هذه المباراة، وتأجيلها في أكثر من مناسبة، أربك حسابات الطاقم التقني، وجعله يغير برنامجه في أكثر من مناسبة.
وأوضح العميد السابق للرجاء، أن نظرته إلى الديربي اختلفت بعد أن تحول من لاعب إلى مؤطر، مضيفا في اتصال هاتفي مع “الصباح الرياضي”، أن الضغط صار أكبر، في ظل المسؤولية الملقاة على عاتقه، وقال” حينما تكون لاعبا، تتقيد بتنفيذ تعليمات المدرب، وإذا نجحت في هذه المهمة فالأكيد أنك ستكون أديت مهمتك على أحسن وجه”، مبرزا أن الأمر مختلف تماما الآن، وتابع” المسؤولية أكبر، فتدبير أمور مجموعة من اللاعبين، في مباراة حاسمة كهاته، يستدعي التوفر على الكثير من الإمكانيات التقنية والذهنية على الخصوص، دون أن ننسى انتظارات الجمهور”.
وبخصوص النصائح التي حرص الطاقم التقني على تمريرها للاعبين خلال المعسكرين اللذين خاضهما الرجاء بكل من الجديدة وبوسكورة، أفاد جريندو أنه بعيدا عن التداريب التقنية والبدنية، ركز الطاقم التقني على الجانب النفسي، لرفع الضغط  عن اللاعبين، وزاد قائلا” بفضل تجربتي في الديربيات لاعبا، حاولت أن أمد اللاعبين ببعض النصائح، في مقدمتها الابتعاد عن التشنج والعصبية، التي تخرج اللاعب من المباراة، وطلبت منهم التعامل مع الديربي كأي مباراة عادية، والالتزام بتعليمات المدرب”.
إلى ذلك، أشار جريندو، إلى أن جميع اللاعبين يتمتعون بصحة جيدة، ومعنويات مرتفعة، ومستعدون لهذا العرس الرياضي، الذي ظل راسخا في ذهن أي لاعب شارك فيه، وأفاد” باستثناء وراد كل اللاعبين جاهزون، وأمامهم فرصة لكتابة أسمائهم بخط من ذهب في سجلات الديربي البيضاوي، الذي أتمنى أن يدور في أجواء رياضية، بغض النظر عن الفائز”.

نورالدين الكرف

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق